كاتبة: على العراق أن يخشى المساعدة الروسية

Russian President Vladimir Putin (R) welcomes Iraqi Prime Minister Haider al-Abadi during a meeting at the Kremlin in Moscow on May 21, 2015. AFP PHOTO / POOL / KIRILL KUDRYAVTSEV
العبادي (يسار) التقى بوتين في موسكو شهر مايو/أيار الماضي (الفرنسية)

نشرت صحيفة نيويورك تايمز مقالا يدعو لأن تكون أول مهمة يتوجب على أميركا إنجازها هي إقناع رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي بأن السماح بأي دور لروسيا في العراق أو في أجوائه، سيكون خطأ كبيرا.

وأوضح المقال الذي كتبته الباحثة بمجلس أتلانتيك الأميركي نسيبة يونس أن العبادي تعهد بالتوفيق بين مصالح السنة ومصالح الشيعة بهدف توحيد العراقيين في مواجهتهم لتنظيم الدولة الإسلامية، وأن تدخل روسيا في العراق لن ينتج منه إلا تقوية قادة المليشيات والسياسيين الشيعة الأكثر طائفية المتحالفين مع إيران والأكثر قمعا لمشاركة السنة في العمل السياسي.

وأشارت الباحثة إلى أن سلوك روسيا في سوريا الذي لا يفرق بين "سني معتدل وسني متشدد"، قد أورث الروس هذه الأيام الكراهية الشديدة من قبل السنة السوريين جميعهم تقريبا.

وأضافت أن الروس عندما يدخلون العراق سيضطرون سنّته إلى الاقتراب من تنظيم الدولة أكثر وأكثر، في الوقت الذي تعتبر فيه واشنطن أن إقناع السنة الذين يعيشون تحت سلطة التنظيم بالتحالف مع الحكومة أمر حاسم لمواجهة التنظيم.

وتابعت الكاتبة بالقول إن التدخل الروسي غير المهتم بتفاصيل التعقيدات السياسية والطائفية يمكن أن يمثل كارثة للعراق بتهديده العمليات السياسية المطلوبة لوقف الحرب وجلب السلام الدائم.

وقالت أيضا إن رغبة حكومة العبادي في التوصل إلى تعاون مع سنة العراق "المعتدلين" هو الأمل الوحيد الذي تبقى لجعل البلد مستقرا وموحدا، وعلى أميركا أن تضع على رأس أولوياتها بقاء حكومة العبادي وذلك بدعمها القوي سياسيا وماليا.

واختتمت الكاتبة بأن واشنطن إذا لم تدعم حكومة العبادي فورا وبقوة فإن "المتشددين" الشيعة سيزيحونه من السلطة ويتسلمون مقاليد الأمور، الأمر الذي سيعزز من الطائفية في العراق ويطيل عمر دولة تنظيم الدولة ويعزز قوتها. 

المصدر : الصحافة الأميركية

حول هذه القصة

In this Thursday, Jan. 22, 2015 photo, Hakim al-Zamili, a parliament member and head of Security and Defense Committee speaks during an interview with The Associated Press in Baghdad, Iraq. “Sleeper cells” made up of former Iraqi police officers and soldiers are tipping off authorities to Islamic State group positions in the northern city of Mosul, a prominent lawmaker has told The Associated Press. The comments by al-Zamili, are the first high-level confirmation of the groups’ existence after weeks of rumors. (AP Photo/Karim Kadim)

قال رئيس لجنة الدفاع والأمن بالبرلمان العراقي حاكم الزاملي اليوم الأربعاء إن العراق قد يطلب قريبا من موسكو شن ضربات جوية على تنظيم الدولة الإسلامية في أراضيه.

Published On 7/10/2015
القيادي في بدر محمد ناجي مع قائد بدر هادي العامري

أبدى فصيلا كتائب بدر وعصائب أهل الحق الشيعيان العراقيان ترحيبهما بضربات روسية على تنظيم الدولة بالعراق، وقالا إنهما يتطلعان لرؤية طائرات روسية تقصف مواقع التنظيم بالعراق وطرق إمداده مع سوريا.

Published On 5/10/2015
Members vote during a United Nations Security Council meeting on Syria July 19, 2012 at the United Nations in New York. Russia and China on Thursday vetoed a UN Security Council resolution that would impose sanctions against Syria's President Bashar al-Assad if he does not end the use of heavy weapons. It was the third time in nine months that Russia and China have used their powers as permanent members of the 15-nation council to block resolutions on Syria. There were 11 votes in favor, Russia and China's votes against and two abstentions. AFP PHOTO DON EMMERT

أبدت روسيا استعدادها لدعم مشروع قرار قدمته الولايات المتحدة الأميركية لمجلس الأمن الدولي ويتعلق بمواجهة تنظيم الدولة، غير أنها أكدت أنها لا تسعى للانضمام للتحالف الذي تقوده واشنطن لمحاربة التنظيم.

Published On 19/9/2014
المزيد من حروب
الأكثر قراءة