واشنطن تعتزم تدريب الثوار السوريين المعتدلين

A handout picture released by the Syrian opposition's Shaam News Network shows Syrian opposition fighters from the al-Farouq Brigade celebrating after liberating the "hospital checkpoint" following clashes with government forces in the town of Halfaya, in Hama province, on December 18, 2012. Syrian rebels made advances in fierce fighting for a Palestinian refugee camp in south Damascus that sent tens of thousands of residents fleeing as the army prepared a counter-attack and carried out fresh air raids. AFP PHOTO/HO/SHAAM NEWS NETWORK

undefined

ذكرت مجلة تايم الأميركية أن واشنطن تعتزم تدريب الثوار السوريين المعتدلين الذين يقاتلون لإسقاط نظام الرئيس بشار الأسد، وقالت إن هذه الخطوة من شأنها تصعيد الدور الأميركي في الحرب الأهلية السورية المستمرة منذ أكثر من عامين.

وأوضحت المجلة أن مسؤولين أميركيين تحدثوا للمرة الأولى عن رغبتهم في تدريب الفصائل المعتدلة من المعارضة المسلحة والتي تنضوي تحت إمرة الجيش السوري الحر، مضيفة أنه بعد الموافقة على الخطة ستلتقي القوات الأميركية بفصائل الثوار السوريين بشكل مباشر، بعدما كانت تتم عبر وكالة المخابرات الأميركية.

ونسبت إلى مسؤولين اثنين من إدارة الرئيس الأميركي باراك أوباما -لم تُسمهما- القول إن التدريب سيأخذ مكانا في دولة ثالثة، مضيفة أن هذه الخطوة تشمل تدريب الثوار السوريين المعتدلين على استخدام الأسلحة وعلى التكتيكات العسكرية بشكل عام.

رئيس هيئة الأركان المشتركة الأميركية مارتن ديمبسي ألمح إلى خطة تدريب الثوار السوريين المعتدلين، وذلك أثناء اجتماع للجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ في وقت مبكر من الشهر الجاري

وأشارت تايم إلى أن رئيس هيئة الأركان المشتركة الأميركية مارتن ديمبسي سبق أن ألمح إلى خطة تدريب الثوار السوريين المعتدلين، وذلك أثناء اجتماع للجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ في وقت مبكر من الشهر الجاري.

مارتن ديمبسي
ونسبت المجلة إلى ديمبسي القول للجنة إن الطريق إلى حل النزاع السوري يمر عبر معارضة سورية مسلحة معتدلة قادرة ومتطورة، مضيفا أن الولايات المتحدة تعرف كيف تفعل هذا.

يشار إلى أن أوباما هدد بتوجيه ضربة عسكرية إلى نظام الأسد في ظل استخدام الأخير للأسلحة الكيميائية الشهر الماضي في الهجوم على مدن ريف دمشق، ولكن الرئيس الأميركي تعهد بعدم إرسال القوات الأميركية إلى داخل سوريا.

وفي سياق الأزمة السورية المتفاقمة، دعت صحيفة تايمز البريطانية في افتتاحيتها إلى تحلي الثوار السوريين المعتدلين بالشجاعة من أجل التوحد أمام زحف المقاتلين المتشددين الذين يتدفقون إلى سوريا من مختلف أقطار العالم.

المصدر : الصحافة الأميركية + الصحافة البريطانية