مساع غربية لحل أزمة اليونان

 باباندريو (الفرنسية-أرشيف)

نقلت صحيفة وول ستريت جورنال اليوم عن مصدر وثيق الصلة بالرئاسة الفرنسية أن باريس وبرلين تدرسان معا إمكانية صياغة خطة لمساعدة اليونان على حل مشاكلها المتعلقة بالموازنة.

ويأتي التحرك الفرنسي الألماني المشترك في وقت يتأهب فيه مسؤولو الاتحاد الأوروبي لعقد قمتهم في وقت لاحق اليوم والتي يتطلع إليها المستثمرون أملا في إيجاد حل للأزمة اليونانية.

وقد أدت المخاوف من عجز الحكومة اليونانية عن الوفاء بديونها إلى تعكير صفو أسواق الأسهم والعملات طوال الأسابيع الماضية.

وقال دبلوماسيون بالاتحاد الأوروبي إن التقلبات التي حدثت في الأيام الأخيرة ألقت بثقلها على زعماء أوروبا الذين سيجتمعون في بروكسل اليوم لإظهار أن المشاكل تحت السيطرة.

وقد عقد عدد من وزراء المالية بمنطقة اليورو أمس الأربعاء اجتماعا بحثوا فيه الوضع في اليونان.

وذكر مسؤول إسباني كبير أن الوزراء المشاركين تناولوا بالبحث الآليات التي يمكن استغلالها لضمان سداد الديون اليونانية, ومن ثم التأكيد على أن اليورو نفسها فكرة مستدامة على الرغم من المشاكل المالية التي تتعرض لها دول المنطقة كلا على حدة.

وكان الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي قد تناول الأربعاء طعام الغداء في باريس مع رئيس وزراء اليونان جورج باباندريو.

وتحدث ساركوزي قبيل الاجتماع مع مستشارة ألمانيا أنجيلا ميركل طبقا لبيان صادر عن قصر الأليزيه.
المصدر : وول ستريت جورنال