خطة لإنهاء تناوب القيادة بأفغانستان

نيك كارتر (الأول على اليسار) القائد الحالي لقوات ناتو بالجنوب الأفغاني (الفرنسية-أرشيف)

قالت صحيفة تايمز إن القوات الأميركية ستضطلع بدور المهيمن على قيادة قوات حلف شمال الأطلسي (ناتو) المنتشرة بالجنوب الأفغاني تماشيا مع عددها هناك, مما يعني التخلي عن إستراتيجية القيادة التناوبية التي كانت تقضي بنقل القيادة بين بريطانيا وكندا وهولندا مع نائب أميركي دائم.

وعلمت الصحيفة أن الترتيب الحالي لتلك القيادة سيتغير بعد وصول حوالي 21 ألف جندي أميركي إلى هذه المنطقة العام الماضي وتوقع وصول ما بين 18 ألفا وعشرين ألفا هذا العام.

وبموجب الخطة الجديدة, ستوزع القوات بين فرقتين إحداهما في المنطقة الجنوبية الشرقية لأفغانستان والأخرى في الجنوب الغربي على أن تضم كل منهما حوالي ثلاثين ألف جندي وأن تكون لها قيادة مستقلة عن الأخرى.

ويعكس نظام القيادة المطبق حاليا في هذه المنطقة عدد القوات التي ساهمت بها كل من بريطانيا وهولندا وكندا في الجنوب الأفغاني عندما حرك حلف ناتو قواته إلى هذه المنطقة عام 2006.

ويتولى القيادة حاليا اللواء البريطاني نيك كارتر, وسيظل في هذا المنصب حتى الخريف القادم عندما توضع هيكلة القيادة الجديدة موضع التطبيق.

وهناك نقاش في وزارة الدفاع البريطانية عن جدوى الدفع باتجاه قيادة تناوبية في المنطقة الجنوبية الغربية التي يوجد بها عشرة آلاف جندي بريطاني إلى عشرين ألفا من قوات البحرية الأميركية (المارينز).

ونقلت عن مصدر -لم تكشف هويته- تعليقه على ذلك قائلا "مشاة البحرية الأميركية لا يكادون يقبلون بالامتثال لأوامر الجيش الأميركي, فما بالك بالجيش البريطاني".

المصدر : تايمز