الإنفلونزا ببريطانيا أخطر من الإرهاب

جونسون حث البريطانيين على التقيد بمستلزمات النظافة لتفادي نقل الفيروس أو الإصابة به (الفرنسية-أرشيف)

قال وزير الداخلية البريطاني آلن جونسون إن إنفلونزا الخنازير تمثل تهديدا أكبر على بريطانيا من تهديد الإرهاب. وتزامن هذا التصريح مع تقديم السلطات نصائح للحوامل بتفادي السفر غير الضروري.

وقد أكد جونسون في مقابلة مع محطة بي.بي.سي1 أن بريطانيا اتخذت التدابير اللازمة للتصدي لانتشار فيروس هذا المرض, لكنه حث الناس على الالتزام بإجراءات النظافة الجيدة للحد من احتمال إصابتهم بهذا الفيروس أو نقله للآخرين.

وقال في هذا الصدد "لقد تم التحضير للتعامل مع هذا الوباء منذ مدة طويلة، بل إنه اعتبر أخطر على بريطانيا من التهديد الإرهابي", مشيرا إلى أن لدى بلاده مخزونا كافيا من عقار تاميفلو لعلاج نصف سكان بريطانيا في حال تفشي هذا الوباء.

وتزامنت تصريحات جونسون مع تقديم السلطات نصائح للحوامل بالابتعاد عن المناطق المكتظة بالناس.

يشار إلى أن عدد من غابوا عن العمل في بريطانيا بسبب ظهور أعراض إنفلونزا عليهم، بلغ -حسب استبيان شمل 1000 مؤسسة وشركة تجارية- يوم الجمعة الماضي نحو 177 ألفا رغم أن ذلك العدد لم يتجاوز في الجمعة السابقة له 80 ألفا فقط.

وقد أوصت مؤسسة فيرست كير التي أجرت الاستبيان بالسماح للموظفين الأكثر عرضة للإصابة بإنفلونزا الخنازير بمزاولة أعمالهم في بيوتهم.

المصدر : ديلي تلغراف