عمدة مدينة روسية يقترح إخلاءها من سكانها

epa000293213 Dark smoke is emitted from a large chimney of Lanzhou Petrochemistry Corporation in Lanzhou, west China's Lanzhou Province Tuesday 12 October 2004. Pollution and its influence takes toll with China's fast economic development. EPA/BIN HAN

انتشار المواد السامة في جو وباطن الأرض بفعل التلوث قد يجبر كثيرا من الناس على النزوح عن مساكنهم في بلدان عدة من العالم (الأوروبية-أرشيف)

اقترح عمدة بلدة شايبايسك الروسية التي يقطنها 70 ألف شخص على سكانها هجرها، وهذا ما قالت صحيفة ذي إندبندنت أون صنداي التي أوردت الخبر إن لا أحد يمكن أن يلومه عليه بعد أن تأكد أن 96% من أطفال هذه البلدة معتلون صحيا.

ويوجد بشايبايسك القريبة من نهر الفولغا ومن مدينة سامارا عدد من المصانع التي ظلت لسنوات كثيرة تنتج فيها أسلحة كيميائية, مما أصاب تربتها وهواءها بتلوث كبير.

وتنقل الصحيفة عن جريدة نافاسيمايا غازيتا الروسية قولها إن العمدة نيكولاي مالاخوف اعتبر إعادة توطين سكان بلدته في مكان آخر "حلا مثاليا" للمشاكل التي تتعرض لها شايبايسك.

وكان المصنع الموجود بهذه البلدة ينتج غاز الخردل وأسلحة أخرى فتاكة بكميات صناعية, كما أنتجت به قنابل وألغام من الأسلحة التقليدية.

ومع مرور الوقت تلوثت مياه المدينة بديوكسين وأنواع أخرى من المواد السامة.

وينتج هذا المصنع الآن مبيدات الأعشاب الضارة بدل الأسلحة الكيميائية, لكن ما نجم عنه من تلوث في الجو والتربة باق كما كان.

المصدر : إندبندنت