عـاجـل: السيناتور الجمهوري كيفن كريمر: السعودية تغرق سوق النفط في خضم خلافها مع روسيا ويجب أن تغير سلوكها

مساع أميركية لإقناع زعماء القبائل بالتصدي لطالبان

زعماء قبائل أفغان في اجتماع قبلي جيرغا (رويترز-أرشيف)
قالت صحيفة كريستيان ساينس مونيتور الأميركية الصادرة اليوم الخميس إن قادة القوات الأميركية يسعون لدفع كبار السن وزعماء القبائل الأفغانية إلى التصدي لحركة طالبان.

وذكرت الصحيفة أن هؤلاء القادة اجتمعوا مع عدد من قادة القبائل الأفغانية في ولاية باكتيا في الجنوب الشرقي لأفغانستان، وناقشوا معهم أنجع السبل لتحويل الانتصارات الأخيرة لقوات التحالف ضد المتمردين إلى تقدم في كيفية إدارة الشؤون المحلية.

وأشارت إلى أن الاجتماع الذي أحيط بإجراءات أمنية مشددة مثل تتويجا لعملية "خيبر" التي شنتها القوات الأفغانية بالاشتراك مع القوات الأميركية ضد طالبان ودامت قرابة ثلاثة أسابيع.

ونقلت الصحيفة عن محافظ منطقة خوست آرسالا جمال قوله للمجتمعين إنهم مسؤولون عن المحافظة على الوضع الأمني الجيد لمنطقتهم.

وحثهم على تكثيف جهودهم لمواجهة "العدو الذي يقوم بإحراق مدارسهم ومراكزهم الصحية"، في إشارة منه إلى حركة طالبان التي تنشط في تلك المنطقة.

وقالت كريستيان ساينس مونيتور إن المسؤولين الأفغان والأميركيين الذين حضروا الاجتماع وعدوا المشاركين باستثمارات بمئات الآلاف من الدولارات, كما وعدوهم بتعبيد طريق خوست غرديس بـ60 مليون دولار تتولى الولايات المتحدة تمويلها بالكامل.

لكن الصحيفة نبهت إلى أن هؤلاء الزعماء المنتمين لقبيلة زاردان الوافرة لم يعودوا يأبهون بهذه الوعود لأنهم قد سمعوها من قبل ولم يتبعها شيء.

ونقلت عن العقيد الأميركي مارتين شويتزر الذي يترأس فرقة منقولة جوا في الجنوب الأفغاني قوله إن المعركة ليست معركة بالطلقات النارية وإنما معركة أفكار.

المصدر : الصحافة الأميركية