إسرائيل تدرس منع إيران من جني ثمار جهودها النووية

إسرائيل في مواجهة البرنامج النووي الإيراني
كشفت صحيفة جيروزاليم بوست الإسرائيلية اليوم الأحد أن إسرائيل بدأت تفكر في اليوم الذي سيأتي بفرض حظر يمنع إيران من تخصيب اليورانيوم ويحرمها من الوصول إلى ثمار جهودها السابقة.

وقالت إن مجلس الأمن صوت بالإجماع على تشديد العقوبات على إيران أملا في إيصال رسالة قوية إلى طهران مفادها أنها ستواجه مزيدا من العزلة إذا ما رفضت تعليق برامج التخصيب.

وقال مسؤول إسرائيلي لم تكشف الصحيفة هويته، إن الطريق إلى حمل إيران على وقف برامجها النووية يبدو طويلا، لكن جهود إسرائيل الدبلوماسية بدأت بالتركيز على إقناع حلفائها -قبل أن يوافق المجتمع الدولي على تجديد المحادثات مع إيران- بأنه يتعين على طهران أن تثبت أنها ستعلق التخصيب على المدى الطويل وليس لفترة قصيرة.

وأشار المسؤول إلى أن هذه الجهود تهدف إلى منع إيران من الوصول إلى ثمار جهودها لا سيما أنها منذ أغسطس/آب 2005 تمكنت من تكديس مئات الأطنان من مستويات مختلفة من اليورانيوم المخصب، فضلا عن مخزوناتها من أجهزة الطرد المركزي.

ومن جانبه قال السفير البريطاني لدى الأمم المتحدة إمير جونز باري إن "هذا القرار يبعث برسالة جلية إلى حكومة وشعب إيران مفادها أن انتشار الأسلحة النووية من قبل طهران أمر لا يقبل به المجتمع الدولي".

وألمحت الصحيفة إلى أن المسؤولين في إسرائيل كانوا يراقبون الوضع بحذر شديد، وأعربوا عن أملهم في أن يحمل هذا القرار رسالة تقضي بأن العالم قد أخذ عدم التزام إيران بالقرارات السابقة على محمل الجد.

المصدر : الصحافة الإسرائيلية

المزيد من الدبلوماسية
الأكثر قراءة