زيادة الأطفال الفقراء في بريطانيا دليل على فشل الحكومة

غوردون براون (رويترز)
نشرت ديلي تلغراف تقريرا مثيرا أشار إلى أن عدد الأطفال الذين يعيشون في فقر ارتفع إلى مئتي ألف في 12 شهرا، الأمر الذي أوضح فشل الحكومة في معالجة المشكلة.
 
وكشف التقرير أن ربع من هم في سن 19 يفتقرون إلى أقل مستويات المؤهلات، وأن معدل البطالة يبلغ 20% بين من هم دون الخامسة والعشرين.
 
وأضاف التقرير أن تأكيد الحكومة على العمل بأنه الجواب على الفقر لم يكن حلا، لأن الأجور المنخفضة كانت تعني أن نصف الأطفال الفقراء كانوا يعيشون فعلا في أسر يعمل فيها شخص ما.
 
وقالت الصحيفة إن هذه النتائج تمثل نكسة كبيرة لبراون الذي وضع سمعته على المحك بإيجاد حل لمشكلة الفقر.
 
وأضافت أن هذه التقرير جاء بعد أن تبين أن اللجنة المشتركة للحكومة بشأن الفقر التي كان يترأسها براون، لم تجتمع لنحو خمس سنوات.
 
ومن جهة أخرى قالت إن عدد الأطفال الفقراء انخفض إلى ستمئة ألف منذ تعهدت الحكومة بإنهاء فقر الأطفال عام 1999، لكنه ما زال يشكل نقصا للحكومة قدره خمسمئة ألف عن المستهدف الذي كان يجب أن تصل إليه عام 2005.
 
وأضافت أنه رغم أن الائتمانات الضريبية تقتلع الآن نحو مليون طفل من الفقر سنويا، إلا أن عدد الأطفال الذين يعيشون في أسر عاملة تحتاج إلى ائتمانات ضريبية للهروب من الفقر في ازدياد.
المصدر : الصحافة البريطانية