لا مفر من الانسحاب من العراق

تناولت الصحف الخليجية اليوم الثلاثاء موضوع انسحاب الجيش الأميركي من العراق موضحة أنه لا مفر منه وأن تأخيره سيكون خطأ كبيرا، كما تطرقت إلى الموضوع السوري، ومعاني الحج ودروسه التي ينبغي أن يترجمها المسلمون اليوم إلى واقع.

"
إذا كانت الإدارة الأميركية تفكر في إخراج مشرف لانسحابها من العراق، فإن الوقائع المادية الفعلية تؤكد أن الإبطاء في الخروج نوع من الحماقة السياسية
"
الخليج الإماراتية
لا مفر من الانسحاب
افتتاحية الخليج الإماراتية رأت أن التصريحات المتنوعة في وضوحها أو تلميحاتها إذا كانت دليلاً على أن الإدارة الأميركية تفكر في إخراج مشرف لانسحابها من العراق، فإن الوقائع المادية الفعلية تؤكد أن الإبطاء في الخروج نوع من الحماقة السياسية.

وأكدت أن هذه الوقائع كثيرة وتنضوي تحت عناوين محددة، أولها التآكل المادي والمعنوي للقوات الأميركية في العراق، يشهد على ذلك توالي سقوط جنودها صرعى وجرحى على أيدي العراقيين. وقد بدأ ذلك ينحت في معنويات الجيش الأميركي المحاصر بالغضب في العراق.

وثانيها تزايد جموع المعارضين للحرب، إذ أصبح هناك عدد من المعارضين للحرب منذ الأشهر الأولى يعادل أعداد الذين عارضوا الحرب في فيتنام بعد سنوات طويلة من بدئها. وهذه المعارضة تأخذ أشكالا متنوعة داخل الولايات المتحدة وخارجها.

أما ثالثها فهو أن حقيقة كلفة الحرب الاقتصادية لم يعد بإمكان الإدارة التهوين منها. فها هو جوزف ستغليتز حامل جائزة نوبل يضع دراسة مع زميل له يكشف أن كلف الحرب ضد العراق في حدها الأدنى ستكون ما بين واحد إلى اثنين تريليون دولار.

واستنتجت الصحيفة من ذلك أن هذه الوقائع كلها تشير إلى أن لا مخرج إلا بالخروج، وأن المماطلة لن تقود إلا إلى مزيد من القهر والبؤس للعراقيين والأميركيين على حد سواء.

دمشق من السعي إلى السلام إلى طلب السلامة
قالت صحيفة الرأي العام الكويتية إن مأزق سوريا اليوم لم يعد تحرير مرتفعات الجولان المحتلة الذي طال انتظاره، إذ كانت الإستراتيجية استخدام ظروف لبنان الدولية للضغط من أجل "وحدة المسارين"، وإنما مأزق سوريا اليوم هو لبنان، وهو مأزق كلما حاولت دمشق الإفلات منه زادت تورطا فيه.

وقالت إن تصريحات نائب الرئيس السابق عبد الحليم خدام، تطرح تساؤلا لماذا تسقط أنظمة الحزب الواحد تحت تجمد الأفكار، وتكشف في النهاية عن تكوينات عشائرية وعرقية وفئوية؟

غير أن السؤال الجديد القديم والأهم هو كيف تخرج سوريا من المأزق؟ والجواب عليه معادلة بسيطة -كما ترى الصحيفة- لكنها ممتنعة عن الحل، لأن دمشق يبدو أنها ترى أن رأب الصدع هو "طمس الحقيقة"، بينما بيروت ترى أن رأب الصدع في "معرفة الحقيقة".

وأضافت أن المأزق السوري ليس بهين، وقواعد الاشتباك التي قُررت حتى اليوم في دمشق، تحتاج إلى إعادة نظر جذرية وشجاعة.

وخلصت الرأي العام إلى أن معركة الإعلام السوري لن تربحها دمشق لا لقلة الذكاء لدى السوريين، ولكن لأن الإعلام الجيد يحتاج إلى صدقية عالية، ومنهجية مجبولة على الحريات، ورجال مهنيين.

"
آن الأوان ليتضح للعرب والمسلمين أنّه لا يمكن كسب الرأي العام العالمي والمجتمع الدولي إلاّ من خلال ما تصنعه الإنجازات الذاتية المرئية على أرض الواقع
"
الشرق القطرية
دعاء وأمل بالاستجابة
صحيفة الشرق القطرية تناولت الحج تحت هذا العنوان فقالت إن الحجيج وقف أمس على جبل عرفات متمنين من الله عز وجل نصر الإسلام والمسلمين، بعد ما تعرضت له الأمة من ضربات موجعة، راجية أن يستجيب الله دعاءهم.

وقالت الصحيفة إننا جربنا اللجوء إلى المجتمع الدولي، ولم ينصفنا في قضيانا العادلة، بل إن الموازين انقلبت وأصبحت مقاومة الاحتلال المشروعة أصلا أعمال عنف وإرهابا تستفزّ المحتل.

وختمت الصحيفة افتتاحيتها بأنه آن الأوان ليتضح للعرب والمسلمين أنّه لا يمكن كسب الرأي العام العالمي والمجتمع الدولي إلاّ من خلال ما تصنعه الإنجازات الذاتية المرئية على أرض الواقع، بما في ذلك الصمود في وجه التحديات الخارجية والداخلية.

وتحت عنوان "الأضحى.. معان ودلالات" قالت صحيفة الوطن القطرية إن المسلمين يحتفلون في كافة أنحاء الأرض اليوم بعيد الأضحى المبارك، راجية أن يعيده الله على البشرية جمعاء بالخير وتبادل التسامح والمحبة وزوال الكراهية والإرهاب والظلم.

وانتهت الصحيفة إلى أن الأمة تعيش أياما عصيبة تستدعي بإلحاح من الجميع أن يأخذوا الدروس والعبر من معاني ودلالات التضحية والإخلاص والصدق في العبودية لله سبحانه وتعالى وترجمة هذه المعاني السامية في الواقع وعدم الاكتفاء بالقشور والتنظير بل الانتقال إلى مرحلة استيعاب معاني الفداء في قصة نبي الله إبراهيم وابنه إسماعيل عليهما السلام.

المصدر : الصحافة الخليجية