تدهور حاد في شعبية بوش

لا تزال تداعيات الإعصار كاترينا تتصدر الصحف الأميركية, حيث أوردت إحداها اليوم الثلاثاء نتائج استطلاع للرأي يظهر إن شعبية بوش اضمحلت كثيرا, وتحدثت أخرى عن اعتقال أحد الموظفين السابقين في البيت الأبيض بتهمة الفساد, وقالت ثالثة إن الصفقة الأميركية الكورية بشأن السلاح تحاشت نقاطا أساسية.

"
نظرة الأميركيين للرئيس جورج بوش وزعامته ساءت كثيرا في ظل الغضب العارم إزاء تعامل الحكومة مع الإعصار كاترينا وتطورات الحرب على العراق, فضلا عن مستقبل الاقتصاد الأميركي
"
يو إس أي توداي
اضمحلال التأييد
قالت صحيفة يو إس أي توداي إن نظرة الأميركيين للرئيس جورج بوش وزعامته ساءت كثيرا في ظل الغضب العارم إزاء تعامل الحكومة مع الإعصار كاترينا وتطورات الحرب على العراق, فضلا عن مستقبل الاقتصاد الأميركي.

وذكرت الصحيفة أنه حسب نتائج استطلاع للرأي أجرته بالتعاون مع (سي..إن..إن) و(غالوب) فإن شعبية بوش وصلت أدنى مستوياتها على الإطلاق, حيث بلغت نسبة الناقمين عليه 58%, وأعرب أغلبية لأول مرة عن تأكدهم أن بوش ليس زعيما حاسما وقويا.

ونقلت الصحيفة عن كارول دوهيرتي وهي باحثة مستقلة في مركز بيو للأبحاث قولها إن بوش يقف الآن على شفا الكارثة, إذ يبدو أنه فقد التأييد بين المستقلين, كما يبدو أن شعبيته في حزبه في تناقص, في الوقت الذي كان قد فقد تأييد الديمقراطيين منذ زمن بعيد.

وردا على هذه الاستطلاعات قال المتحدث الصحفي في البيت الأبيض سكوت ماكليلان إن الرئيس الأميركي يدرك أن على الزعيم أن يحكم حسب ما هو صحيح وليس حسب استطلاعات الرأي ولهذا فهو يعمل على تحقيق الأولويات التي يصبو إليها الأميركيون.

وأظهر الاستطلاع مؤشرات على وجود خلاف كبير بشأن العراق وكاترينا, إذ يرى 54% من الأميركيين أن أفضل طريقة لتوفير المال اللازم لإعادة إعمار المناطق التي دمرها الإعصار هي بتقليص النفقات على الحرب في العراق, بينما لا يوافق بوش في رأيه بتقليص مخصصات البرامج الداخلية لتحقيق ذلك الهدف سوى 6% من الأميركيين.

اعتقال بتهمة الفساد
أوردت صحيفة واشنطن بوست تقريرا عن اعتقال ديفد سفافيان -وهو أحد المسؤولين السامين في إدارة بوش- بتهمة الكذب وإعاقة التحقيق الجنائي المتعلق بتعاملات جاك أبراموف, أحد مسؤولي حملة الحزب الجمهوري مع الحكومة الفدرالية.

وذكرت الصحيفة أن هذه أول شكوى تقدم ضد أي مسؤول حكومي في إطار التحقيق المتعلق بنشاطات أبراموف في واشنطن, مشيرة إلى أن سافافيان صرح للمسؤولين الحكوميين الذين استجوبوه بمعلومات كاذبة عن رحلة له مع أبراموف إلى أسكوتلندا عام 2002.

صفقة أميركية كورية
قالت صحيفة نيويورك تايمز إنه وبعد مفاوضات شاقة داخل الإدارة الأميركية أجرى كريستوفر هيل المفوض من قبل الإدارة الأميركية للمشاركة في المباحثات السداسية بشأن برنامج كوريا النووي اتصالا أخيرا مع واشنطن قبل أن يوقع على إعلان مبادئ تلتزم من خلاله كوريا الشمالية بالتخلي عن كل أسلحتها النووية وبرامجها النووية الحالية.

"
الاتفاق مع كويا الشمالية يخفف من وطأة التحديات التي يواجهها بوش في العراق وبسبب كاترينا وبرنامج إيران النووي
"
نيويورك تايمز
لكنه حسب مسؤول أميركي كبير فإن الإعلان الذي وقع عليه هيل كتب بعبارات مطاطة ولم يحدد جدولا زمنيا لنزع تلك الأسلحة, كما لمح إلى تنازل لكوريا الشمالية كان بوش وأعوانه يصرون على رفضه ويقضي بالتفاوض في الوقت المناسب مع النظام هناك لتزويده بوحدة لتصنيع الطاقة النووية للأغراض السلمية.

وذكرت الصحيفة أن تلك الوحدة التي تصر الإدارة الأميركية على أن يكون توفيرها لكوريا بعد تخليها عن كل برامجها النووية.

ونسبت الصحيفة إلى مسؤولين أميركيين رفضوا ذكر أسمائهم قولهم إن هذا الاتفاق يخفف من التحديات التي يواجهها بوش في العراق وبسبب كاترينا وبرنامج إيران النووي.

إصلاح نظام التصويت
خصصت واشنطن بوست افتتاحيتها لهذا اليوم للحديث عن تقرير أعدته لجنة إصلاح الانتخابات الفدرالية والتي يترأسها الرئيس الأميركي الأسبق جيمي كارتر ووزير الخارجية الأميركي الأسبق جيمس بيكر, مشيرة إلى أن تلك الوثيقة تحتوي على اقتراحات جيدة.

لكن الصحيفة انتقدت التوصية التي تطالب بإلزام الناخبين بإحضار بطاقة هوية صادرة عن الحكومة الفدرالية, معتبرة أن ذلك سيضر أكثر مما سينفع.

المصدر : الصحافة الأميركية