إصلاح الأمم المتحدة طريق مسدود

تنوعت اهتمامات بعض الصحف العربية الصادرة في لندن اليوم الأربعاء وقالت إن إصلاح الأمم المتحدة يواجه طريقا مسدودا، كما تناولت أسرار تأخير إعلان الحكومة السودانية الانتقالية، وسعي بن لادن للعلاج حسب مسؤول أميركي، كما تطرقت للشأن السوري في ضوء التهديدات الأميركية.

"
الغالبية العظمى من دول العالم تعتبر مجلس الأمن بشكله الحالي نموذجا للظلم البين من حيث طريقة تشكيله واختيار أعضائه، فهو لم يشكل بالطرق الديمقراطية التي يدافع عنها الغرب
"
العرب أون لاين
الإصلاح في طريق مسدود
قالت افتتاحية العرب أون لاين إن الجميع متفق على أن هيئة الأمم المتحدة بحاجة لإصلاح حقيقي يطهرها من الروح العنصرية الاستعلائية التي سادتها منذ لحظة إنشائها إثر انتهاء الحرب العالمية الثانية.

وتشير الصحيفة إلى الغالبية العظمى من دول العالم تعتبر مجلس الأمن بشكله الحالي نموذجا للظلم البين من حيث طريقة تشكيله واختيار أعضائه، فالمجلس لم يشكل تبعا للطرق الديمقراطية التي يدافع عنها الغرب.

وتقول الصحيفة إن أيّ إصلاح للأمم المتحدة لن يكون مجديا ما لم يأخذ في الاعتبار مخاوف الدول النامية ويضع مفهوما جديدا للحضارات يتسم باحترام الاختلاف والتنوع واحترام حق اختيار طريق التنمية بصورة مستقلة، ويعزز نظام الأمن الجماعي واحترام سيادة واستقلال الدول وتعزيز وحماية حقوق الإنسان.

وتلفت الصحيفة إلى أن أكثر النقاط أهمية معارضة موقف واشنطن باستخدام القوة في تسوية النزاعات والخلافات، ليس فقط حماية للشعوب الضعيفة وإنما أيضا حماية للولايات المتحدة من أن تنزلق أكثر للهاوية.

وتختم العرب أون لاين مقالها "سيكون أمام العطارين مهمة صعبة وقائمة من الأمراض لن يسهل علاجها ما لم تحتكم واشنطن لمنطق العقل بدل القوة، ولكن هل هناك حقا ما يجبر سادة البيت الأبيض على تغيير سياساتهم التي خططوا لها على مدى 20 عاما وأكثر؟!"

أسرار تأخير إعلان الحكومة
ذكرت القدس العربي أن تشكيل الحكومة الانتقالية بالخرطوم ما زال يصطدم بالكثير من العقبات والألغام التي قد تنفجر في أي لحظة، وأن هذه العقبات تتمثل في أن الصراع مازال قائما بين الحركة الشعبية والحكومة في عدد من الحقائب الوزارية وعلى رأسها الطاقة والصناعة.

وتشير الصحيفة لتضارب تصريحات بعض المسؤولين الحكوميين بأن هذه الوزارة المهمة قد حسم أمرها وآلت للحكومة، ولكن رياك مشار نائب رئيس حكومة الجنوب أطلق تصريحا صحفيا من مقر حكومة الجنوب بجوبا بأن الأمر لم يحسم بعد.

والعقبة الثانية أن الحركة الشعبية لم تستطع حسم أمر الذين سيشغلون هذه الوزارات، إذ تتداول مجالس المدينة أن القائمة التي أعدها قرنق قبل وفاته بأسماء الوزراء قد أخضعت لمراجعة شاملة من الفريق سلفاكير وقرر إبعاد بعض المحسوبين علي تيار قرنق ورشح د. لام أكول أستاذ الهندسة السابق بجامعة الخرطوم ووزير النقل السابق وزيرا للخارجية بديلا لدينق ألور أحد المقربين من قرنق.

وعلمت القدس العربي أن الحكومة عرضت على حزب الميرغني 20 نائبا بالبرلمان ووزيرين وبعض المواقع بحكومات الولايات في حالة رفض التجمع.

بن لادن يسعى للعلاج
قالت صحيفة الحياة إن مسؤولا عسكريا أميركيا كبيرا كشف أن بلاده تلقت تقارير عن سوء الوضع الصحي لزعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن الذي تطارده القوات الأميركية دون أي نتيجة منذ 2001، ويعتقد أن هذه هي المرة الأولى التي يشير فيها الأميركيون لامتلاكهم معلومات عن زعيم القاعدة منذ اختفائه خلال معارك تورا بورا على الحدود الأفغانية الباكستانية في ديسمبر/ كانون الأول 2001.

وتنقل الصحيفة عن الكولونيل الأميركي دون ماكغراون مدير العمليات بقيادة القوات المشتركة التي تتولى عملية ملاحقة عناصر حركة طالبان والقاعدة جنوب وجنوب شرقي أفغانستان، قوله إن القوات الأميركية تلقت معلومات تفيد بأن بن لادن يسعى للحصول على عناية طبية، لكنه رفض تحديد ما يعاني زعيم القاعدة وهل مرضه المزعوم هو ذاته مرض الكلى الذي قال مسؤولون باكستانيون في الماضي إنه يعاني منه وكان يخضع لعمليات غسل كلى خلال وجوده بأفغانستان خلال حكم طالبان.

لا دليل قاطعا لدى ميليس
نقلت الحياة عن خبير قانوني سوري رفيع المستوى في دمشق قوله إنه ليس هناك أي داع حتى الآن لتوقيع مذكرة تفاهم بين سوريا وسلطتها القضائية والأمم المتحدة بشأن التعاون مع فريق ميليس، وأعرب عن اعتقاده بعدم توفر أي دليل قاطع لدى الأخير وإن كان لا يستبعد احتمال الخدعة والمناورة كما يجري في أي تحقيق، وصولا للاستخدام السياسي.

واعتبر الخبير حسب الصحيفة ألا ضرورة لوجود محققين من دول عربية لدى لقاء ميليس مع الشهود لأن التحقيقات ستنشر علنا وبالتالي فإن الناس ستعرف ما إذا كان هناك دليل قاطع أم لا.

وفي بيروت علمت الحياة من مصادر وكلاء الدفاع عن السيد وعازار واللواء علي الحاج والعميد مصطفى حمدان أن المحققين الدوليين أبدوا انزعاجهم من تصاعد موجة حرب الإشاعات، رغم أنها لن تؤثر سلبا في سير جلسات الاستجواب للضباط الأربعة باستثناء تأثيرها المعنوي في عائلات المستهدفين الأربعة.

"
التهديدات الأميركية تهدف للضغط على الحكومة السورية لتعاون أكثر فاعلية عسكريا واستخباريا لإنهاء المقاومة الوطنية بالعراق تماما مثلما تفعل دول مجاورة مثل الأردن والسعودية وتركيا
"
القدس العربي
تهديدات بوش لسوريا
وفي شأن مماثل قالت افتتاحية القدس العربي إن سوريا وليس نظامها فقط، تتعرض لحملة ترهيب أميركية مكثفة بسبب عدم تعاونها مع المشروع الأميركي بالعراق بلغت ذروتها أمس عندما هدد الرئيس بوش بأن سوريا قد تعرض نفسها للمزيد من العزلة بسبب عجزها عن مراقبة حدودها لمنع المتسللين المتطرفين للعراق، ولم يستبعد السفير الأميركي ببغداد استخدام القوة ضد سوريا للسبب نفسه وقال إن صبر واشنطن قد نفد.

وتشير الصحيفة إلى أن التهديدات الأميركية تهدف لممارسة ضغوط على الحكومة السورية للتعاون بشكل أكثر فاعلية عسكريا واستخباريا مع القوات الأميركية وحلفائها لإنهاء المقاومة الوطنية بالعراق بكل الوسائل تماما مثلما تفعل دول أخرى مجاورة مثل الأردن والمملكة العربية السعودية وتركيا، حسب الصحيفة.

المصدر :