الليكود مهدد بالانقسام

تناولت الصحف الأميركية الصادرة اليوم الثلاثاء مواضيع عدة كان أبرزها تصريح نائب رئيس الوزراء الإسرائيلي إيهود أولمرت إزاء الانسحاب من غزة وتهديده للقادة الإسرائيليين، كما تطرقت إلى التدابير الأمنية الأميركية في إطار الحرب على الإرهاب، فضلا عن سياسة العصا والجزرة مع روسيا.

"
المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية مرهونة بمدى قدرة السلطة على كبح جماح المجموعات الفلسطينية المسلحة ووقف الهجمات على الإسرائيليين عقب الانسحاب
"
أولمرت/
واشنطن تايمز
الانقسامات الإسرائيلية
في مقابلة أجرتها صحيفة واشنطن تايمز مع نائب رئيس الوزراء الإسرائيلي إيهود أولمرت قال إنه غير متيقن من أن تدوم الحكومة الإسرائيلية عقب الانسحاب من قطاع غزة والضفة الغربية المزمع منتصف أغسطس/آب القادم.

وقال أولمرت إن المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية مرهونة بمدى قدرة السلطة على كبح جماح المجموعات الفلسطينية المسلحة ووقف الهجمات على الإسرائيليين عقب الانسحاب.

ومضى يقول إن الخطوة التالية في عملية السلام غير مؤكدة حتى وإن تمكن الفلسطينيون من تهدئة تلك الجماعات، بسبب الشكوك التي تلف مستقبل الائتلاف الحاكم الهش في إسرائيل.

وأضاف أنه رغم تأجيل الانسحاب فإن تنفيذه يبقى القضية التي تراهن عليها إسرائيل في مصداقيتها دوليا.

وقالت واشنطن تايمز إن المراقبين يرون أن الانقسامات داخل حزب الليكود إزاء الانسحاب من غزة ربما تحدث شقا في أكبر حزب سياسي في البلاد قبيل الانتخابات العامة المزمع إجراؤها في نوفمبر/تشرين الثاني من العام الق2006 وتزج بشارون في دائرة الشك.

إخلاء المقرات العسكرية

"
وزارة الدفاع الأميركية بصدد نقل أكثر من 50 ألف عامل من مقراتها في فرجينيا إذا ما طبقت القوانين الأمنية الجديدة بحذافيرها
"
واشنطن بوست
ذكرت صحيفة واشنطن بوست أن وزارة الدفاع بصدد نقل أكثر من 50 ألف عامل من مقراتها في فرجينيا إذا ما طبقت القوانين الأمنية الجديدة بحذافيرها.

وقالت الصحيفة إن وزير الدفاع دونالد رمسفيلد سيعلن الأسبوع الحالي عن إغلاق بعض القواعد العسكرية، فضلا عن نقل عدد من الموظفين من أماكن مستأجرة إلى مقرات تمتلكها الوزارة سعيا لتخفيف التكاليف على المدى البعيد.

وأضافت أن تلك الخطوة تأتي في إطار قوانين مناهضة الإرهاب التي تم تبنيها منذ عامين والتي تنطوي على أمور كثيرة منها أن تكون المباني في القواعد العسكرية بعيدة بمسافة لا تقل عن 27م عن حركة المرور لدرء الهجمات بالشاحنات المتفجرة.

ونقلت الصحيفة عن محللين وصناع السياسة قولهم إن وزارة الدفاع الأميركية أقامت مباني تصل مساحتها إلى 26 كلم2 في فرجينيا، معظمها لا تنسجم مع المتطلبات الجديدة.



العصا والجزرة لروسيا

"
الاختبار الحقيقي للاجتماعات التي عقدت بين بوش وبوتين يكمن في النتائج وليس في الاجتماعات نفسها
"
واشنطن تايمز
أشادت صحيفة واشنطن تايمز في افتتاحيتها بنهج الرئيس الأميركي جورج بوش المتمثل في الجمع بين العصا والجزرة عندما وجه تحذيراته للرئيس الروسي فلاديمير بوتين بضرورة دفع الديمقراطية في البلاد المجاورة، فيما أجرى مشاورات معه حيال انتشار الأسلحة النووية والصراع الفلسطيني الإسرائيلي.

وقالت الصحيفة إن بوتين شريك لا يمكن الاستغناء عنه في أجندة السياسة الخارجية الأميركية وخاصة الحرب على الإرهاب.

وخلصت إلى أن الاختبار الحقيقي للاجتماعات التي عقدت بين الطرفين الأميركي والروسي يكمن في النتائج وليس في الاجتماعات نفسها.

ومضت الصحيفة تقول إن اجتماع بوش مع نظيره يأتي كتذكير لروسيا بضرورة الوفاء بالتزاماتها في وقف انتشار الأسلحة النووية وشن الحرب على الإرهاب، والتراجع في نظامها الفاشي المثير للجدل.

مناهضة المبادئ
دعت صحيفة نيويورك تايمز في افتتاحيتها إلى حظر اللجوء السياسي على لويس بوسادا المتهم الرئيسي في حادثة تفجير الطائرة الكوبية التي راح ضحيتها 73 شخصا عام 1976.

وطالبت الصحيفة باعتقاله بدلا من منحه اللجوء، ليس فقط لحادثة الطائرة بل لاتهامه بعدة هجمات إرهابية أقر بها مثل ضلوعه في حادثة مقتل رجل الأعمال الإيطالي عام 1997.

واعتبرت إيواء بوسادا خطأ فادحا من شأنه أن يلحق الضرر بالمبادئ الأميركية التي سعت جاهدة لمنع الإرهابيين الحقيقيين من دخول الأراضي الأميركية، وحماية أولئك اللاجئين الفارين من الاضطهاد في بلادهم للبحث عن الملاذ هنا.

المصدر : الصحافة الأميركية