قمة عودة الدفء بين الرياض وواشنطن

اهتمت الصحف العربية الصادرة اليوم الثلاثاء في لندن بزيارة ولي العهد السعودي للولايات المتحدة حين وصفت إحداها قمة الرئيس جورج بوش والأمير عبد الله بأنها قمة عودة الدفء، كما تابعت الشأن الفلسطيني، معرجة على لبنان وما ينتظره أبناؤه من انتخابات وما تنتظره منه إسرائيل من تطبيع.

 

"
المملكة العربية السعودية تعتقد أن إمدادات النفط العالمية كافية لكنها مستعدة لزيادة الإمدادات بقدر ما يريد المشترون
"
عادل الجبير/القدس العربي
عودة الدفء

وصفت صحيفة الشرق الأوسط  القمة السعودية الأميركية بأنها قمة عودة الدفء بين واشنطن والرياض، مركزة على الطابع الحميمي الذي سادها وعلى الإشارات التي ظهرت في البيان الختامي مذكرة بالعلاقات القديمة بين البلدين.

 

وقالت الصحيفة إن البيان الختامي أشار بصراحة إلى أن الولايات المتحدة "لا تسعى إلى فرض نمطها في الحكم على حكومة وشعب المملكة العربية السعودية، وبالتالي فإنها ترحب بالانتخابات البلدية، وتتطلع إلى توسيع المشاركة وفق البرنامج الإصلاحي الذي سبق لحكومة المملكة الإعلان عنه".

 

ونفى عادل الجبير أحد مستشاري ولي العهد السعودي أن تكون السعودية توسطت بين دمشق وواشنطن، مشيرا إلى أن سورية بدأت بتنفيذ ما طلبه منها المجتمع الدولي وليس هناك ما يستدعي الوساطة.

 

وفي السياق نفسه قالت صحيفة القدس العربي إن السعودية أبدت استعدادها لتشغيل طاقتها القصوى إثر مطالبة بوش للأمير عبد الله بزيادة إنتاج النفط.

 

وأضافت إن عادل الجبير قال عقب لقاء مع الرئيس بوش إن المملكة العربية السعودية تعتقد أن إمدادات النفط العالمية كافية لكنها مستعدة لزيادة الإمدادات بقدر ما يريد المشترون.

 

عودة قادة حماس

قالت صحيفة القدس العربي إن الدكتور محمود الزهار القيادي البارز في حركة المقاومة الإسلامية حماس وجه أمس الدعوة للقيادة السياسية للحركة في الخارج بالعودة إلى قطاع غزة بعد أن يتم تنفيذ الانسحاب الإسرائيلي المعلن من قطاع غزة.

 

وأوضح الزهار في تصريحات صحفية كما أفادت الصحيفة أن حماس تدعو إلى تشكيل لجنة مشتركة بين مختلف فصائل المقاومة والسلطة وشخصيات فلسطينية مستقلة ذات اختصاص للتخطيط والإشراف على كافة خطوات العمل في المناطق التي ستنسحب منها إسرائيل.

 

وفي نفس الموضوع ذكرت صحيفة الشرق الأوسط أن العديد من قادة حماس في الخارج، خاصة من هم من قطاع غزة، سيعودون إلى القطاع المحرر إذا ما صدق رئيس الوزراء الإسرائيلي أرييل شارون بوعده ونفذ خطة الانسحاب.

 

غير أن مصادر الصحيفة استبعدت عودة خالد مشعل رئيس المكتب السياسي، لأنه كما قالت من الضفة الغربية، كما أن أسرته ظلت في الأردن بعد قرار العاهل الأردني بترحيله وآخرين من قادة الحركة عن الأردن.

 

"
لبنان يتحرر اليوم ومن الممكن أن تكون هناك قوى وطنية أصيلة في هذا البلد ترى أن مصلحتها هي العيش بسلام مع إسرائيل
"
شالوم/القدس العربي
شالوم وأمل التطبيع

وأفادت صحيفة القدس العربي أن وزير الخارجية الإسرائيلي سيلفان شالوم رحب باستكمال الانسحاب السوري من الأراضي اللبنانية. وأعرب عن أمله في أن ينتخب الشعب اللبناني، قيادة مسؤولة، تكون على استعداد للشروع في حوار مع دولة إسرائيل علي حد قوله.

 

وقال إن لبنان يتحرر اليوم ومن الممكن أن تكون هناك قوى وطنية أصيلة في هذا البلد ترى أن مصلحتها هي العيش بسلام مع إسرائيل.

 

وفي السياق ذكرت الصحيفة نقلا عن الإذاعة العبرية أن الجيش الإسرائيلي يراقب الانسحاب السوري من لبنان، إلا أن الاعتقاد السائد يقضي بأن سوريا تنسحب من لبنان، وتهيئ الظروف للعودة إليه.

 

ونسبت الصحيفة إلى دال هيرش قائد الشرطة الإسرائيلية في الجليل قوله إن سوريا لا تزال على صلة بحزب الله، وتمكن عناصر هذه المنظمة من ممارسة النشاط العدواني من أراضيها، مدعيا أن سوريا تتظاهر بالانسحاب من لبنان، إلا أنها لا تزال تتحمل المسؤولية عن نشاطات حزب الله.

 

بداية التحضير الجدي

قالت صحيفة الحياة إن لبنان يدخل اليوم مرحلة التحضير الجدي لإجراء الانتخابات النيابية في موعدها الدستوري، أي قبل انتهاء ولاية المجلس النيابي الحالي في 31 مايو/أيار المقبل.

 

"
أرى في تصريح سعد الحريري لشبكة "سي إن إن"، تأكيداً لاستمراره على النهج الذي بناه والده الرئيس الشهيد رفيق الحريري من التمسك باتفاق الطائف في بعده العربي والداخلي
"
وليد جنبلاط/الحياة
وأضافت أن الجلسة النيابية المخصصة لمناقشة البيان الوزاري للحكومة الجديدة والتصويت على منحها الثقة والجلسة التشريعية التي ستعقبها، سيكون لهما دور حاسم في إنهاء الجدل على قانون الانتخاب الذي ستجرى على أساسه الانتخابات، إضافة إلى تقصير المهل بما يسمح لوزارة الداخلية بتوجيه الدعوة للهيئات الناخبة للاقتراع قبل 15 يوماً من انتهاء الولاية بدلاً من شهر.

 

وقالت الصحيفة إن طغيان الهم الانتخابي على الحياة السياسية تزامن مع أول نشاط لسعد الدين الحريري نجل الرئيس الشهيد رفيق الحريري، الذي وصل إلى الولايات المتحدة، حيث التقى نائب الرئيس الأميركي ديك تشيني وبحث معه التطورات المستجدة في المنطقة في ضوء ما ستشهده الساحة المحلية من تحركات تصب في مصلحة استعجال إجراء الانتخابات.

 

وعلى صعيد آخر، نسبت الحياة إلى النائب وليد جنبلاط رئيس اللقاء النيابي الديمقراطي في حديث خصها به أنه رأى في تصريح سعد الحريري لشبكة "سي إن إن"، تأكيداً لاستمراره على النهج الذي بناه والده الرئيس الشهيد رفيق الحريري، منوهاً بأهمية تمسك العائلة باتفاق الطائف في بعده العربي والداخلي اللبناني.

المصدر :