عـاجـل: مراسل الجزيرة: غارات روسية على محيط نقطة المراقبة التركية في منطقة شير مغار بريف حماة

وثائق جديدة تكشف علاقة خان بالبرنامج النووي الإيراني

ذكرت صحيفة واشنطن بوست الأميركية أن محققين دوليين أماطوا اللثام عن دليل يكشف لقاء سريا جرى قبل 18عاما بين مسؤولين إيرانيين والعالم الباكستاني عبد القدير خان نجم عنه التوصل إلى تفاهم مكتوب لتزويد إيران بما يؤهلها لتطوير برنامج نووي.
 
وقالت الصحيفة إن الاجتماع جرى في دبي بالإمارات العربية المتحدة عام 1987 حيث ابتاعت إيران طاقم تشغيل وتصميمات لجهاز طرد مركزي للقيام  بتخصيب اليورانيوم.
 
وأضافت أن إيران أبلغت الوكالة الدولية للطاقة الذرية بأنها طوت صفحة شراء معدات أكثر حساسية تحتاجها للبدء ببناء القنبلة النووية. ونقلت الصحيفة عن مسؤولين أميركيين قولهم إن ثمة دليلا على أن إيران استخدمت خان كمرشد لها في شراء معادن من أماكن أخرى.
 
كما نقلت عن دبلوماسي غربي طلب عدم الكشف عن هويته قوله إن العرض أكبر دليل حتى الآن على أن إيران تمتلك برنامج أسلحة نووية غير أنها لا تكشف عنها بالكامل.
 
أما إيران فتصر على أن أنشطتها النووية للأغراض السلمية وسط عجز مفتشي الوكالة الدولية للطاقة الذرية عن العثور على برنامج الأسلحة، وفي الوقت الذي تتهم فيه الإدارة الأميركية إيران بأنها تستخدم برنامج توليد الطاقة للتغطية على الجهود السرية الرامية لبناء برنامجها النووي.
 
ورجح بعض المسؤولين المطلعين على الوثائق الجديدة -حسب الصحيفة- أن تسهم تلك المعلومات بإحالة الملف الإيراني لمجلس الأمن إلا أنها كما يعتقدون لن تثني بريطانيا وألمانيا وفرنسا عن المضي قدما في  المحادثات مع إيران.


المصدر : واشنطن بوست