الصين تواجه أسوأ أزمة مياه في العالم

أسوأ أزمة مياه في الصين (أرشيف -الفرنسية)
قالت صحيفة تشاينا ديلي اليوم الثلاثاء إن الصين تكافح للتغلب على ما وصفه أحد المسؤولين بأنه أسوأ أزمة مياه نتجت عن الجفاف والتلوث والنمو الاقتصادي السريع والإهدار.

ونقلت عن تشيو باوشينج نائب وزير التعمير قوله إن الصين تواجه أزمة مياه أشد وطأة وإلحاحا من أي دولة أخرى في العالم، وعلينا أن نجد حلا لتلك المشكلة قبل فوات الأوان.

وقال إن أقل من نصف مياه الصرف الصحي بالمدن الصينية تتم معالجتها وتدويرها وهي النسبة التي تهدف الحكومة لرفعها إلى 60 أو 70% خلال خمس سنوات.

وذكر تقرير للصحيفة أن متوسط معدل المياه المتاحة للفرد في الصين يعادل نحو ربع نظيره العالمي ويتوقع أن ينخفض أكثر من ذلك.

ونقلت ما قاله تشيان يي أستاذ هندسة البيئة بجامعة تسينجهوا إن 20% من إمدادات المياه للمدن الداخلية تفقد عن طريق التسرب من الأنابيب، ويجعل التلوث الشديد للأنهار في أنحاء الصين معظم مياهها المتاحة غير صالحة للشرب. وقال إن قصر النظر في خطط التنمية الاقتصادية والمصاحب لتدمير البيئة لا زال منتشرا بالصين.

وتضيف الصحيفة أن عدة مدن تعرضت لنقص في المياه بإقليم جوانج دونج الجنوبي المزدهر تجاريا بسبب شهور من الجفاف تسببت في تدمير الأراضي الزراعية وجففت أنهارا وخزانات مائية وسمحت للمياه المالحة بالاندفاع ضد تيار مياه النهر لتلوث إمدادات المياه العذبة.

وأضافت أن الجفاف في جوانج دونج يحتمل أن يستمر مع توقع سقوط كميات قليلة من المطر حتى الربيع وأنه يتحرك باتجاه منطقة دلتا نهر بيرل ذات الكثافة السكانية العالية والتي تعد مركزا صناعيا مزدهرا، ونقل عن ليو نائب مدير إدارة موارد مياه تشوهاي قوله لم نستقبل نقطة مياه واحدة هذا الخريف.

وأشارت إلى أن الصين تعاني من انتشار للجفاف كل عام رغم أن الجنوب عادة ما يتضرر من الفيضانات عقب الأعاصير التي تأتي من بحر الصين الجنوبي.

المصدر : رويترز