أبو مازن: انتخابي فرصة ممتازة للسلام

أخبار الصحف/ الصحافة الاسرائيلية

تنوعت اهتمامات الصحف الإسرائيلية اليوم فنشرت مقابلة صحيفة مع محمود عباس رئيس منظمة التحرير الفلسطينية، وتحدثت عن انضمام حركة يهوديت هتوراة إلى الحكومة الإسرائيلية، ومنع الأسرى الفلسطينيين من التصويت في انتخابات الرئاسة الفلسطينية، ورفض ضباط وجنود في الجيش الإسرائيلي المشاركة في تنفيذ خطة الفصل.

 

فرصة للسلام

"
إذا فزت في الانتخابات فستكون هذه فرصة ممتازة للسلام، وسأعمل على تطبيق خطة خارطة الطريق بشكل كامل، فهذه الخطة تطرح كل المطالب لتحقيق السلام
"
أبو مازن/ معاريف

في مقابلة خاصة أجرتها صحيفة معاريف قال محمود عباس (أبو مازن) رئيس منظمة التحرير الفلسطينية "إذا فزت في انتخابات الرئاسة الفلسطينية فستكون هذه فرصة ممتازة للسلام، وسأعمل على تطبيق خطة خارطة الطريق بشكل كامل، فهذه الخطة تطرح كل المطالب -مطالبنا ومطالب إسرائيل- لتحقيق السلام، ونحن نعتزم الإيفاء بدورنا بكامله، ونأمل في أن يستجيب الطرف الإسرائيلي أيضا إلى مطالبنا".

وحول إمكانية انخراط السلطة في خطة الانفصال، أجاب رئيس منظمة التحرير قائلا "نحن قادرون على أن نكون جزءا من الخطة من طرف واحد، شريطة أن تكون جزءا من خريطة الطريق".

 

وأضاف أبو مازن أنه "لا يخشى على حياته من حماس أو غيرها فهو لا يخشى إلا الله".

 

ووصف إطلاق صواريخ القسام "بالجنون لكون إسرائيل تتخذها ذريعة لقتل الفلسطينيين"، وجدد معارضته لإطلاقها.

 

يهوديت هتواره

وصف الكاتب آفيشاي بن حاييم في مقال له بصحيفة معاريف انضمام حركة يهوديت هتوراه اليمينية إلى الحكومة الإسرائيلية بأنه "بمثابة الطعنة في الظهر لليمين المعارض لشارون وخطة الفصل".

 

ورأى الكاتب أن شارون سجل "إنجازا كبيرا" نحو تطبيق خطة الانفصال مع انضمام المتدينين إلى حكومته، وبذلك يكون قد "كسر التحالف الديني الذي وقف جبهة واحدة أمام خطة الانفصال.

 

المعتقلون الفلسطينيون

"
السجناء الفلسطينيون البالغ عددهم ثمانية آلاف معتقل في السجون الإسرائيلية لن يستطيعوا ممارسة حقهم الانتخابي في اختيار رئيس للسلطة الفلسطينية
"
هآرتس

قالت صحيفة هآرتس إن المحكمة العليا الإسرائيلية أصدرت قرارا يمنع المعتقلين الفلسطينيين من المشاركة في انتخابات الرئاسة الفلسطينية المنتظر إجراؤها في التاسع من الشهر الجاري.

وأضافت الصحيفة أن السجناء الفلسطينيين البالغ عددهم ثمانية آلاف معتقل في السجون الإسرائيلية "لن يستطيعوا ممارسة حقهم الانتخابي في اختيار رئيس للسلطة الفلسطينية".

وأشارت إلى أنه قد جرى نقاش بين قضاة المحكمة الإسرائيلية العليا حول هذه القضية عقب قيام وزير الأسرى الفلسطينيين هشام عبد الرازق بتقديم التماس للمحكمة بالسماح للمعتقلين بالمشاركة، إلا أنهم قالوا إن وقت تقديم الالتماس "جاء متأخرا ومن غير الممكن التحضير للانتخابات في السجون"، ولهذا صدر القرار بالمنع.

 

عصيان في الجيش

كشفت صحيفة يديعوت أحرونوت عن وثيقة تحريض جديدة ضد عملية الانسحاب من قطاع غزة تفيد أن معظم ضباط الاحتياط من لواء بنيامين – بما فيهم قادة الكتائب في اللواء- أرسلوا رسالة إلى قادتهم يرفضون فيها أوامر الإخلاء ويصفونها بأنها "غير شرعية"، ويصفون أرييل شارون بأنه قد "فقد الشرعية".

 

وأضافت الصحيفة أن وزارة العدل الإسرائيلية تدرس حاليا مخاطر هذه الخطوة، وتبحث سبل وضع حد للعصيان والتحريض.

 

فتح تهاجم حماس

قالت صحيفة يديعوت أحرونوت إن اللجنة المركزية لحركة فتح أصدرت بيانا رسميا تهاجم فيه حركة حماس لإطلاقها مزيدا من صواريخ القسام وقذائف الهاون على عدد من المستوطنات والمواقع الإسرائيلية داخل الخط الأخضر.

 

وأضافت الصحيفة أن اللجنة المركزية لفتح حذرت حماس من الاستمرار في إطلاق الصواريخ التي اعتبرتها "تحريضا ضد أبومازن".

 

واعتبرت أن هذا البيان هو الأول منذ وفاة الرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات، مشيرة إلى أن ثمة اجتماعات هامة عقدها قادة فتح في قطاع غزة للتصدي لحركة حماس.

المصدر : الصحافة الإسرائيلية

المزيد من إعلام ونشر
الأكثر قراءة