عـاجـل: الجيش اللبناني: ملتزمون بحماية حرية التعبير والتظاهر السلمي بعيدا عن إقفال الطرق والتضييق على المواطنين

شيعة يستهدفون إنهاء الخط الصدري


شيعة في مجلس الحكم يستهدفون إنهاء دور مقتدى الصدر والمرجعيات الناطقة، وإفساح المجال للمرجعيات التقليدية التي لا تتدخل في الشأن السياسي

الخليج


قال الناطق الرسمي باسم حركة الوفاق الإسلامي (القيادة الجديدة) عمار البغدادي في حديث لصحيفة الخليج الإماراتية إن "أوساطا شيعية في مجلس الحكم تستهدف إنهاء دور مقتدى الصدر وخطه السياسي، وإنهاء ما يسمى بالمرجعية الناطقة، وإفساح المجال أمام المرجعيات التقليدية التي لا تتدخل في الشأن السياسي بشكل مباشر، على خلاف الصدر الذي يرى أن من واجبه التدخل في الشأن السياسي المباشر للبلاد".

وأضاف البغدادي أن "هناك انتخابات قادمة ودورا للأمم المتحدة لترتيب عملية الانتخابات، ومن شأن إجراء انتخابات ديمقراطية أن يعزز رصيد الظاهرة الصدرية"، مشيرا إلى أن الولايات المتحدة ليست راغبة في تسهيل مهمة مقتدى الصدر السياسية للعب دور أساسي وجوهري في السلطة والمسيرة الديمقراطية والحياة السياسية في العراق.

ولفت البغدادي إلى أن "هناك سببا رئيسيا وراء ما جرى ويجري من أحداث في العراق، وهو استدراج الرجل إلى مواجهات مع القوات الأميركية من خلال إصراره على إطلاق سراح المعتقلين".

وأشار البغدادي إلى أن أطرافا عراقية عديدة، منزعجة من صعود نجم الصدر في الأوساط الشيعية المضطهدة، نجحت في تمرير عملية إقصاء الصدر إلى الدوائر المسؤولة عن صنع القرار العراقي في الولايات المتحدة، حيث اعتبر الرجل في التقاليد القانونية الأميركية شخصا خارجا على القانون.

سوء تخطيط
تناولت صحيفة الوطن السعودية في افتتاحيتها العمليات العسكرية لقوات الاحتلال الأميركي في مدينة الفلوجة والتي تسببت في وقوع عشرات الضحايا, وأرجعت أسباب تدهور الوضع في العراق إلى سوء التخطيط الأميركي هناك، وجهل الأميركان بطبيعة الشارع العراقي على الرغم من مرور أكثر من عام على الاحتلال.

وأشارت الصحيفة إلى أن تزامن عمليات الانتقام من أبناء الفلوجة بسب مقتل بعض المدنيين الأميركيين خلال الأسبوع المنصرم والتمثيل بجثثهم, مع العمليات العسكرية التي تقوم بها قوات الاحتلال ضد أنصار الزعيم الشيعي مقتدى الصدر أثار الشارعين السني والشيعي ووحدهما في رفض الأساليب الوحشية التي تستخدمها القوات الأميركية.

وقالت الصحيفة إنه "إذا كان الانتقام العامل الأساسي وراء استهداف الفلوجة, فإن استهداف مقتدى الصدر حكاية أخرى, فقد حاولت قوات الاحتلال الالتفاف حول تيار الصدر والتعامل مع شخصيات شيعية أكثر اعتدالا مثل السيستاني، لكنها لم تنجح في كبح جماح الصدر".

وخلصت الصحيفة إلى أن "التخبط الأميركي ليس جديدا, ولكن إلى متى يجب على العرب والمسلمين دفع ثمن هذا التخبط؟".

حلف الناتو
أشارت صحيفة الحياة اللندنية إلى أن ياب دي هوب الأمين العام للحلف الأطلنطي أكد عدم وجود نيات بإرسال قوات إلى العراق, معربا عن تشاؤمه بمهمة الأخضر الإبراهيمي مستشار الأمم المتحدة في بغداد.

وأجرى دي هوب محادثات في موسكو مع الرئيس فلاديمير بوتين ومسؤولين عسكريين روس, وشدد على أهمية تعزيز التعاون الروسي مع الحلف, مشيرا إلى أن التدهور الحاد للأوضاع في العراق وفي مناطق أخرى ساخنة يظهر أهمية توحيد جهود الطرفين.

واعتبر دي هوب إلى أن موضوع إرسال قوات للعراق غير مطروح للبحث الآن، وأشار إلى أن التوصل إلى قرار من هذا النوع يشترط أن يسبقه طلب من قيادة عراقية مستقلة، وأن يستند إلى قرار جديد يصدر عن مجلس الأمن.

منحة أميركية


منحة أميركية لإسرائيل مقابل موافقتها على خطة فك الارتباط

الرأي العام


قالت صحيفة الرأي العام الكويتية إن مصادر سياسية إسرائيلية رفيعة المستوى كشفت عن وعود حصلت عليها الحكومة من الإدارة الأميركية بتقديم منحة مالية كبيرة ومساعدات اقتصادية إضافية كتلك التي تحصل عليها إسرائيل سنويا من واشنطن، في مقابل موافقتها على خطة فك الارتباط والعمل على تنفيذها.

وقالت المصادر إنه تم الاتفاق على هذه المعادلة بين ممثلين عن الإدارة الأميركية والطاقم الخاص بفك الارتباط، برئاسة دوف فايسغلاس مدير مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي.

وأوضحت المصادر أنه تم الاتفاق بين الإسرائيليين والأميركيين على ألا تقدم إسرائيل طلبات رسمية في هذا الشأن في هذه المرحلة، وعدم طرح الموضوع لدى زيارة رئيس الوزراء أرييل شارون لواشنطن ولقائه الرئيس جورج بوش الأسبوع المقبل.

المصدر : الصحافة العربية