باول: الانتخابات العراقية في موعدها

نشرت الصحف الإماراتية الصادرة اليوم حوارا لكولن باول وزير الخارجية الأميركي أكد فيه التزام بلاده بنهاية شهر يناير/ كانون الثاني عام 2005 موعدا نهائيا لإجراء الانتخابات العراقية، وأوردت أن غازي الياور سيقوم بزيارة هي الأولى لرئيس عراقي إلى الكويت نهاية الشهر الجاري، وتحدثت عن إمكانية إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة العام المقبل.

 

الانتخابات العراقية

"
نلتزم بنهاية شهر يناير/ كانون الثاني عام 2005 موعدا نهائيا لإجراء الانتخابات العراقية بغض النظر عن تطورات الوضع الأمني في العراق
"
كولن باول/ الاتحاد
أكد كولن باول وزير الخارجية الأميركي في حوار له بصحيفة الاتحاد التزام بلاده بنهاية شهر يناير/ كانون الثاني عام 2005 موعدا نهائيا لإجراء الانتخابات العراقية بغض النظر عن تطورات الوضع الأمني في العراق.

 

وقال باول إن إدارته ستقبل نتيجة الانتخابات العراقية حتى إذا جاءت بحكومة إسلامية شيعية، موضحا أنه لا يعتقد أن الشعب العراقي سيصوت لحكومة لا تمثل جميع الطوائف.

 

ونفى وزير الخارجية الأميركي أن تكون هناك أي أدلة على وجود نشاط لتنظيم القاعدة على أرض العراق، مؤكدا أن اعتقال أبومصعب الزرقاوي أصبح أولوية أمنية.

 

وعن موقف سوريا ولبنان الأخير الرافض لقرار مجلس الأمن الداعي إلى انسحاب القوات السورية، اعتبر باول أن دمشق تحتاج إلى "إعادة حساباتها والانصياع إلى القرارات الدولية"، مشيرا إلى أن استقالة حكومة رفيق الحريري "ستزيد الموقف تعقيدا وتمنح السوريين مزيدا من التدخل في شؤون لبنان".

وفي الشأن الفلسطيني أكد باول التزام
بلاده بخارطة الطريق كأساس للتسوية، مطالبا السلطة الفلسطينية "بالتصرف بشكل مسؤول" للسيطرة على الأوضاع الأمنية و"الاستعداد" لتسلم المستوطنات في غزة والضفة الغربية بعد الانسحاب الإسرائيلي.





الياور يزور الكويت

أكدت مصادر كويتية لصحيفة الخليج أن غازي الياور الرئيس العراقي المؤقت سيقوم بزيارة هي الأولى لرئيس عراقي للكويت نهاية الشهر الجاري برفقة وزير الدفاع حازم الشعلان في إطار جولة تشمل عددا من الدول العربية الخليجية.


وقالت الصحيفة
إن الياور سيستثني قطر بسبب اعتراض بغداد على الطريقة التي تغطي بها قناة الجزيرة الفضائية الأوضاع في العراق حيث يرى المسؤولون العراقيون أنها تسهم في زيادة حدة التوتر الأمني وتقدم الدعم الإعلامي لجماعات المقاومة العراقية.

 

وأوضحت المصادر أن المحادثات التي سيجريها الياور مع المسؤولين الكويتيين ستتناول سبل دعم وتطوير العلاقات بين البلدين والجهود التي ستقوم بها الكويت لإعادة إعمار العراق.

 

كما أشارت المصادر إلى أنه سيتم تناول أوضاع العراقيين المحتجزين في السجون الكويتية الذين قد تفرج الكويت عن عدد منهم قبل حلول عيد الفطر، كما ستتناول المحادثات طرق دعم التعاون الأمني والاستخباري لمعرفة كيفية دخول ما يقرب من 30 كويتيا إلى العراق وتمركزهم داخل ما يعرف بالمثلث السني لمحاربة القوات الأميركية.

 

الدولة الفلسطينية

"
الحلم الفلسطيني يتبدد، والمسؤول عن ذلك المجتمع الدولي الذي أقر خطة خارطة الطريق وترك الصهاينة ينسفونها نسفا
"
البيان
تساءلت صحيفة البيان في افتتاحيتها عن إمكانية قيام الدولة الفلسطينية المستقلة وقالت "هل أصبح حلم قيام دولة فلسطينية مستقلة سرابا؟"، ورأت الصحيفة أن ما يجري على أرض الواقع يؤكد أن ما يخطط له أرييل شارون رئيس الوزراء الإسرائيلي ويفرضه من مشاريع توسعية يؤكد "ألا أمل إطلاقا في أن تقوم دولة فلسطينية في العام المقبل".

 

وأضافت الصحيفة أنه "لأمر عجيب أن تخدع حكومة شارون المجتمع الدولي وتزعم أنها ملتزمة بقيام الدولة الفلسطينية، وبالطبع ما يقوله الصهاينة يعني أن الدولة الفلسطينية من وجهة نظرهم لا مكان لها سوى قطاع غزة وأجزاء ضئيلة ومتقطعة من الضفة الغربية، وفوق ذلك يرفض الإسرائيليون الحديث عن القدس التي يتمسكون بها كمدينة موحدة وعاصمة لكيانهم العدواني".


ولفتت إلى أن "ما يتبقى للفلسطينيين من أراض حسب مخططات شارون لا يصلح لإقامة دولة واضحة المعالم بل إنه مجرد تجمعات سكنية منعزلة، وهذا ما يجري تطبيقه الآن على الأرض".

 

وخلصت الصحيفة إلى أن "الحلم الفلسطيني يتبدد، والمسؤول عن ذلك المجتمع الدولي الذي أقر خطة خارطة الطريق وترك الصهاينة ينسفونها نسفا".



المصدر : الصحافة الإماراتية