الإسرائيليون منشغلون بمصير خطة الانسحاب

اهتمت الصحف الإسرائيلية الصادرة اليوم بالنتائج التي ستتمخض عن الاستفتاء الذي سيجريه الكنيست الإسرائيلي اليوم حول خطة الانسحاب من قطاع غزة، كما انتقدت موقف المستوطنين واليمين الإسرائيلي المتطرف الرافض للخطة.

 

"
التصويت لصالح الانفصال صعب ولكننا لا نريد السيطرة على ملايين الفلسطينيين، فإسرائيل تريد أن تصبح دولة ديمقراطية نموذجية
"
شارون/ هآرتس
خطة الانسحاب

نقلت صحيفة هآرتس في سياق خبرها الرئيسي تصريحات لرئيس الوزراء الإسرائيلي أرييل شارون عن فلسفة الانفصال عن الفلسطينيين قال فيها إن "التصويت لصالح الانفصال صعب ولكننا لا نريد السيطرة على ملايين الفلسطينيين، فإسرائيل تريد أن تصبح دولة ديمقراطية نموذجية".

وأضاف شارون أن خطة الانفصال هي "عبارة عن فتح باب جديد لواقع جديد".


من جانبه توقع الكاتب إيلان مرسيانو في مقال له بصحيفة يديعوت أحرونوت أن يساند 65 عضوا في الكنيست خطة الانفصال فيما سيعارضها 53 عضوا.

ورأى الكاتب أنه من المحتمل أن يتظاهر نحو مائة ألف من المستوطنين وأنصار اليمين أمام الكنيست الإسرائيلي.

في السياق نفسه نقلت الصحيفة نتائج استطلاع أجراه مركز داحف للاستطلاعات -وهو أبرز مركز استطلاعات في إسرائيل- أظهر أن 65% من الإسرائيليين مع خطة الانفصال في الوقت الذي حصل فيه المعارضون للانفصال على 26%، فيما اعتبر 68% أن رفض الأوامر يعرض إسرائيل إلى الخطر.

واعتبرت صحيفة معاريف في خبرها الرئيسي أن التصويت على خطة الانفصال يعد  "يوما تاريخيا لإسرائيل والديمقراطية في آن واحد". وطالبت بضرورة احترام نتائج التصويت الذي يعبر عن إرادة الشعب.

هرطقات المستوطنين

"
لقد حان الوقت لأن نقول لكم أيها المستوطنون كفى، لقد اشمأزت نفوسنا من المشاجرات ومن السيطرة على الأراضي اللعينة التي تسكنون عليها
"
إيلان شينفلد/ يديعوت أحرونوت
تنفس الكاتب الإسرائيلي إيلان شينفلد في مقال له بصحيفة يديعوت أحرونوت الصعداء جراء الخلاص من هرطقات المستوطنين واليمين الإسرائيلي المتطرف، حيث يرى في مقالته أن المستوطنين "قادوا الشعب الإسرائيلي والدولة العبرية 40 عاما إلى الضياع وليس إلى الخلاص".

وقال الكاتب "لقد حان الوقت لأن نقول لكم أيها المستوطنون كفى، لقد اشمأزت نفوسنا من المشاجرات ومن السيطرة على الأراضي اللعينة التي تسكنون عليها، فأنتم كثيرو الضوضاء والشغب وأنتم تخالفون الهدف الأساس لإسرائيل المتمثل بوجود الشعب الإسرائيلي على أرضه وحدوده الآمنة الواضحة".

وخلص إلى أن المستوطنين "يعطلون الحلم التاريخي لإسرائيل بطرق مسموحة وغير مسموحة في الإعلام والمحاكم ومن خلال التحريض والابتزاز والتهديد لأنصار الانفصال ومندوبي الجماهير".

سياسة الاستيطان

انتقد الكاتب أ. ب يوشع في مقال له بصحيفة يديعوت أحرونوت سياسة الاستيطان ودعوات المستوطنين التي تطالب بالسيطرة على كل فلسطين وعدم إعطاء العرب أي جزء منها، مشيرا إلى أنه لا بد من الاعتراف بأن "هذه الأرض الفقيرة التي سرقت وبقيت لمليون ونصف فلسطيني من قطاع غزة وهم الذين يسكنون هناك عبر الأجيال من حقهم أن يعيشوا عليها".

 

وقال الكاتب إن "مساحة إسرائيل 27 ألف كيلومتر ويكفينا أن نعيش داخل الخط الأخضر الذي يشكل 78% من مساحة إسرائيل، وأن يبقى للفلسطينيين 22% من أجل تقرير مصيرهم".

المصدر : الصحافة الإسرائيلية