أرميتاج: حكومة كرامي صناعة سورية

نقلت الصحف اللندنية تعليق نائب وزير الخارجية الأميركي بأن الحكومة اللبنانية الجديدة صنعت في دمشق واعتبرها خرقا لقرار مجلس الأمن 1559، كما أشارت للتدهور داخل حركة فتح الفلسطينية وتهديد كتائب شهداء الأقصى الجناح العسكري للحركة بالانفصال عنها.

"
دمشق تعاونت فيما يخص القاعدة وأبدت تعاونا مع الحكومة العراقية فيما يخص الحدود السورية العراقية لكنها لم تتعاون فيما يخص حماس وحزب الله
"
أرميتاج/ الحياة

حكومة كرامي
في تعليقه على التشكيلة الحكومية اللبنانية الجديدة قال نائب وزير الخارجية الأميركي ريتشارد أرميتاج في تصريحات لصحيفة الحياة إن الحكومة اللبنانية الجديدة صنعت بدمشق، واعتبرها خرقا جديدا لقرار مجلس الأمن رقم 1559.

وأضاف أن تعيين سوريا عمر كرامي رئيسا لحكومة جديدة بلبنان لا يبدو منسجما مع قرار مجلس الأمن والبيان الرئاسي ومن الأفضل لسوريا أن تترك اللبنانيين يقرروا مستقبل بلادهم.

وعن تعاون سوريا بملف الإرهاب نقلت الصحيفة عن المسؤول الأميركي أن دمشق تعاونت بما يخص القاعدة, وأبدت تعاونا مع الحكومة العراقية بما يخص الحدود السورية العراقية لكنها لم تتعاون بما يخص حماس وحزب الله.

وردا على سؤال عما إذا كانت واشنطن حصلت على تطمينات بعدم لجوء إسرائيل لاستخدام القوة العسكرية ضد سوريا أو إيران قال أرميتاج إن واشنطن لن تسعى للحصول على تطمينات من هذا النوع.

حركة فتح
في خطوة تدل على مدى التدهور داخل حركة فتح الفلسطينية، قالت صحيفة القدس العربي إن كتائب شهداء الأقصى الجناح العسكري للحركة قد هددت بالانفصال عن الحركة.

وجاء التهديد ببيان وزع بالضفة الغربية وأمهل البيان قيادة الحركة ورئيس الوزراء أحمد قريع أسبوعين للاستجابة لمطالب الكتائب قبل أن تنفذ تهديدها بالانفصال عن فتح والتمرد على السلطة الفلسطينية.

وهاجم البيان الذي حمل عنوان كلمة الفصل من سماهم بالمتنفذين بفتح قائلا إنه في الوقت الذي يسقط فيه الشهداء فهناك من يتاجرون بدمائهم، وإن هؤلاء وعائلاتهم امتهنوا السفر والسياحة على حساب الشهداء والأسرى.

وأضاف البيان أن الكتائب تحمل السلاح وتقاوم المحتل، وتجار فتحاويون يبحثون عن امتيازات جديدة تضيف لثرواتهم الضخمة رواتب أضخم، ولسياراتهم الفارهة سيارات لأبنائهم وزوجاتهم.

وطالب البيان بإنصاف كتائب الأقصى ووضع حد للفساد والمفسدين وأمهل المجلس الثوري للحركة واللجنة المركزية ورئيس الوزراء أسبوعين للاستجابة لمطالبهم وإلا فإنهم سيتركون فتح ومعهم الآلاف من أبناء الحركة.

"
السودان هدد بإغلاق السفارة الأميركية بالخرطوم نهاية هذا الشهر إذا لم تساعد أميركا بعثته بواشنطن على فتح حساب مصرفي لحل مشكلة معلقة منذ أشهر
"
القدس العربي
الخرطوم تهدد واشنطن

ذكرت القدس العربي أن السودان هدد بإغلاق السفارة الأميركية بالخرطوم بحلول نهاية أكتوبر إذا لم تساعد أميركا بعثته الدبلوماسية بواشنطن على فتح حساب مصرفي لحل مشكلة معلقة منذ عدة أشهر.

وكانت وزارة الخارجية الأميركية قالت في أغسطس الماضي إنها ستساعد السفارة السودانية على إيجاد بنك يقبل فتح حساب لها بعد أن أغلق البنك الذي كانت تتعامل معه حسابها ولم تجد السفارة أي مؤسسة مالية مستعدة لفتح حساب جديد لها.

كما أشارت الصحيفة لتوقفت المفاوضات السياسية بين ممثلي الحكومة السودانية وحركتي التمرد بدارفور على أن تستأنف اليوم بعد أن طالب المتمردون بمزيد من الوقت للتحضير للمحادثات بحسب ما ذكر الوسطاء.

الثور الهارب يدمر المطعم
قالت صحيفة الشرق الأوسط إن ثورا هاربا من حظيرته اقتحم مطعما ببلدة سان فيتوري الصغيرة قرب روما وأثار الذعر لدى الزبائن حين قام بتحطيم الطاولات والكراسي مستعملا قرنيه الحادين، وفر العديد منهم بعد أن أصيبوا بجروح ما أثار فزع الثور فقام بتكسير ما تبقى من مفروشات وصحون وزجاجات ماء وشراب بعد أن شم المآكل الموجودة على الطاولات.

وتمكن بعض رواد المطعم من الهرب للطابق الثاني واتصلوا بشرطة النجدة وقوات الدرك وهرع رجال المطافئ بصحبة طبيب بيطري لمكان الحادث وتمكنوا بعد ساعتين من تنويم الثور الهائج بالمخدرات ثم سلموه لصاحبه.

وتضيف الصحيفة أن صاحب المطعم أقام دعوى قضائية ببلدة سان فيتوري على صاحب الحظيرة القريبة من مطعمه لإهماله حراسة ثوره، مما سبب الأضرار المادية وجرح الزبائن الذين هربوا بدون دفع فاتورة الحساب.

المصدر :