استطلاع رأي في بريطانيا يظهر غضبا من ضغط الامتحانات وتأثيره على الصحة العقلية للطلاب

Pupils at The Fulham Boys School take a mock exam on the first day after the Christmas holidays following a government announcement that face masks are to be worn in English secondary schools amid the coronavirus disease (COVID-19) outbreak in London, Britain, January 4, 2022. REUTERS/Kevin Coombs
التلاميذ في بريطانيا يشتكون من الضغط الكبير للامتحانات (رويترز)

كشف استطلاع للرأي -أشرفت عليه صحيفة تايمز (The Times) البريطانية، وأجرته مؤسسة "يوغوف"- عن أن ثلثي الآباء في بريطانيا يعتقدون أن هناك تركيزا كبيرا مبالغا فيه على الامتحانات في نظام التعليم.

وحسب الصحيفة، فإن الاستطلاع أوضح أن 57% قالوا إن هناك تركيزا كبيرا على الامتحانات، في حين رأى 19% فقط أن النظام الحالي يوازن بين الامتحانات والتعلم.

وأكد أكثر من النصف أنهم يعتقدون أن الامتحانات أضرت بالصحة العقلية للأطفال، وأخبر بعض المستطلعين اللجنة المشرفة على الاستطلاع أن ضغط الامتحانات لم يعد يطاق، خاصة في بعض المستويات.

A teacher lays out exams at The Fulham Boys School on the first day after the Christmas holidays following a government announcement that face masks are to be worn in English secondary schools amid the coronavirus disease (COVID-19) outbreak in London, Britain, January 4, 2022. REUTERS/Kevin Coombs
أغلب الآباء يرون أن نظام التعليم أعد أطفالهم بشكل سيئ (رويترز)

وقالت الصحيفة إن الاستطلاع كشف عن أن عدد المكالمات على الخط المخصص لمساعدة الأطفال والشباب تضاعف بين 2015 و2019، ونقلت "تايمز" عن المهندسة المتدربة هانا دونوودي قولها إن الضغط أيام الامتحانات كان لا يصدق، وذكرت أنها كانت تواجه نوبات هلع خوفا من نسيان ما تحفظه من دروس.

ونقلت "تايمز" عن الأمين العام لجمعية قادة المدارس والكليات أن الحاجة إلى الشهادة العامة للدراسة الثانوية تبقى قائمة للحكم على الطفل وعلى المعلم وعلى المدرسة، وعبر عن أمله في إيجاد نظام بديل لا يخلق القدر نفسه من الأضرار الجانبية.

وحسب الصحيفة، فقد أوضح الاستطلاع أن 59% من الآباء والأمهات الذين لديهم أطفال في المدرسة صرحوا بأن نظام التعليم أعد الأطفال إما بشكل سيئ إلى حد ما، أو سيئ للغاية.

في حين عبر 60% عن أن أطفالهم كانوا مستعدين بشكل سيئ لعالم الشغل، وقال 1% فقط إن المدارس تعد الأطفال جيدا لحياة مهنية ناجحة.

المصدر : تايمز