كوريا الجنوبية: بيونغ يانغ أطلقت قذيفة مجهولة نحو البحر

A view of what state news agency KCNA reports is the test firing of a hypersonic missile at an undisclosed location
أطلقت كوريا الشمالية 14 صاروخا باليستيا لأغراض تدريبية منذ بداية العام الجاري (رويترز-أرشيف)

قال جيش كوريا الجنوبية اليوم الأربعاء إن كوريا الشمالية أطلقت "مقذوفا غير محدد" نحو البحر قبالة الساحل الشرقي، بعد أسبوع من تعهد بيونغ يانغ بتطوير قواتها النووية بأسرع وتيرة ممكنة.

وهذا الإطلاق هو الـ14 بين اختبارات الصواريخ التي أجرتها كوريا الشمالية منذ بداية العام الحالي، ويأتي قبل أيام من تولي رئيس كوريا الجنوبية المنتخب يون سوك يول منصبه في 10 مايو/أيار الجاري.

ولم تتضح حتى الآن تفاصيل بخصوص المقذوف، بما في ذلك نطاق التحليق والارتفاع.

من جانبه، قال خفر السواحل الياباني إن بيونغ يانغ أطلقت ما قد يكون صاروخا باليستيا، وإنه سقط بالفعل في البحر.

والأسبوع الماضي، تعهد زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون بتسريع تطوير الترسانة النووية لبلاده، وذلك بينما كان يشرف على عرض عسكري ضخم.

وقال الزعيم الكوري الشمالي إنه قد يلجأ إلى الأسلحة النووية إذا تعرضت "المصالح الأساسية" لبلاده إلى التهديد.

وفي أبريل/نيسان 2018 أعلنت كوريا الشمالية عن تعليق التجارب النووية وتجارب الصواريخ الباليستية العابرة للقارات، والتزمت بتعهدها منذ ذلك الوقت.

لكن بيونغ يانغ غيرت إستراتيجيتها في يناير/كانون الثاني من العام الماضي عندما وضعت في المؤتمر الحزبي خططا لتطوير أسلحة نووية تكتيكية، وإنتاج رؤوس حربية نووية كبيرة جدا، وتحسين دقة الضربة في نطاق 15 ألف كلم، وامتلاك الغواصات التي تعمل بالطاقة النووية، وتشغيل الأقمار الصناعية للاستطلاع.

المصدر : الجزيرة + وكالات