آلاف اللاتينيين يشاركون بإحياء ذكرى النكبة وتأبين شيرين أبو عاقلة بالعاصمة البيروفية ليما

شارك أكثر من 5 آلاف بيروفي في إحياء ذكرى النكبة الفلسطينية وتأبين الشهيدة شيرين أبو عاقلة، في فعالية هي الأضخم في أميركا اللاتينية.

وشهدت الفعالية حضور السفير القطري جبر السويدي، والمصري هاني سليم، والجزائري محمد الأمين، فضلا عن سفراء فنزويلا وبوليفيا والإكوادور ونيكاراغوا.

وأكد السفير الفلسطيني في البيرو، وليد المؤقت، في تصريحات خاصة للجزيرة نت، مساندة الشعوب اللاتينية للحق الفلسطيني، وحرص جمهورية البيرو حكومة وشعبا على إظهار دعمها المستمر للقضية الفلسطينية سواء في المحافل الدولية أو الجماهيرية.

وأشار المؤقت إلى أن تفاعل الشعوب اللاتينية عموما والبيروفيين خاصة مع القضية الفلسطينية راسخ ودائم، مؤكدا أنه رغم محاولات تشويه الموقف الفلسطيني المستمرة فإن المشاركة الوجدانية للشعوب اللاتينية في ذكرى النكبة الفلسطينية تجعل من الصعب اختراق هذا التضامن المستمر مع حقوق الشعب الفلسطيني.

يذكر أن وزارة الخارجية البيروفية كانت قد ندّدت في تغريدة على حسابها الرسمي في تويتر باغتيال أبو عاقلة مطالبة بمحاسبة القتلة المسؤولين عن اغتيالها، واعتبارها رمزا وأيقونة لحرية الصحافة في العالم.

المصدر : الجزيرة