بدأ الكشف عن رؤيته لحرية التعبير.. إيلون ماسك يتعهد برفع الحظر عن ترامب في تويتر

ترامب ممنوع من التغريد على تويتر منذ يناير/كانون الثاني 2021 (رويترز)

قال رجل الأعمال الأميركي إيلون ماسك -الذي أبرم صفقة للاستحواذ على موقع تويتر- إنه سيلغي الحظر الذي فرضه الموقع على الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب، واصفا قرار حظره بأنه "أحمق لأبعد الحدود" و"خطأ أخلاقي".

وصرح ماسك -وهو أغنى شخص في العالم والرئيس التنفيذي لشركة تسلا- بأنه لم يصبح بعدُ مالك منصة تويتر، لكنه قال إنه تحدث إلى مؤسس تويتر جاك دورسي واتفقا على "ضرورة أن تكون عمليات الحظر الدائمة نادرة للغاية".

وأضاف ماسك -في مقابلة مع صحيفة فايننشال تايمز (Financial Times)- "أعتقد أنه لم يكن من الصواب حظر دونالد ترامب، وأعتقد أن ذلك كان خطأ، لأنه أدى إلى عزل جزء كبير من البلاد".

وأبرم ماسك في الآونة الأخيرة صفقة بقيمة 44 مليار دولار للاستحواذ على تويتر، ووصف نفسه بأنه "مطلق حرية التعبير".

وأوضح ماسك أن رفضه الحظر الدائم "لا يعني أن شخصا ما يمكنه أن يقول ما يريد، إذا قال شيئا غير قانوني أو مدمرا للعالم فيجب أن يكون هناك تعليق مؤقت، أو يجب جعل هذه التغريدة المعينة غير مرئية".

وأدى حظر حساب ترامب -الذي كان لديه أكثر من 88 مليون متابع- إلى حرمانه من المنصة الأساسية التي كان يتحدث منها قبل أيام من نهاية فترة رئاسته. وجاء ذلك بعد سنوات من الجدل بشأن طريقة إدارة شبكات التواصل الاجتماعي حسابات الزعماء العالميين أصحاب النفوذ.

وتم حظر ترامب على تويتر بصورة نهائية في أعقاب أحداث اقتحام الكونغرس الأميركي في السادس من يناير/كانون الثاني 2021، وأشار موقع تويتر في قراره إلى "خطر حدوث مزيد من التحريض على العنف".

وقال إيلون ماسك إن هذا القرار عزز آراء ترامب بين الناس في اليمين السياسي.

وصرح ترامب الشهر الماضي بأنه لن يعود إلى تويتر حتى لو أعاد ماسك تفعيل حسابه.

المصدر : الجزيرة + وكالات