كييف تتوقع لقاء قريبا بين زيلينسكي وبوتين وموسكو: لا نشاطركم التفاؤل

Ukrainian President Volodymyr Zelenskyy
زيلينسكي طالب مرارا بعقد لقاء مباشر مع بوتين (الأناضول)

توقعت الحكومة الأوكرانية اليوم الأحد عقد لقاء بين الرئيس فولوديمير زيلينسكي ونظيره الروسي فلاديمير بوتين، فيما قالت موسكو إنها لا تشاطر كييف التفاؤل بقرب هذا اللقاء.

وقال عضو الوفد المفاوض الأوكراني دافيد أراخاميا إنه تم توسيع مسودة السلام مع روسيا بشكل كاف، بحيث يسمح بإجراء مباحثات مباشرة في وقت قريب بين رئيسي البلدين بإسطنبول أو أنقرة.

وفي تصريح للإعلام المحلي، تحدث أراخاميا عن سير عملية المفاوضات بين كييف وموسكو.

وتهدف المفاوضات لوقف الحرب التي تشنها روسيا على أوكرانيا منذ فبراير/شباط الماضي.

وقال دافيد أراخاميا "هناك آمال بشأن اجتماع بين بوتين وزيلينسكي في المستقبل القريب".

وتعتقد الحكومة في كييف أن أولى الإشارات الإيجابية بدأت تظهر، بعد أسابيع من المفاوضات بين مندوبي روسيا وأوكرانيا لإنهاء الحرب.

مسودة سلام

وأوضح دافيد أراخاميا أنه باستثناء مشكلة شبه جزيرة القرم التي ضمتها روسيا إليها في 2014، فإن الروس وافقوا شفويا على مسودة سلام اقترحتها أوكرانيا خلال مفاوضات استضافتها مدينة إسطنبول التركية أواخر مارس/آذار الماضي.

وأضاف أن الجانب الروسي أكد أن مسودة الوثيقة قد تم توسيعها بشكل كافٍ، بحيث تسمح بإجراء مشاورات مباشرة بين زعيمي أوكرانيا وروسيا.

ولفت أراخاميا إلى أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان تحدث هاتفيا إلى كل من الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين، والأوكراني فولوديمير زيلينسكي.

وبيّن أن الرئيس أردوغان أكد للرئيسين استعداد تركيا لاستضافة لقائهما.

وسعت تركيا التي تتمتع بعلاقات جيدة مع كل من روسيا وأوكرانيا للتوسط في هذا النزاع.

ومنذ أن أن اجتاحت روسيا أوكرانيا، دعا زيلينسكي مرارا إلى عقد لقاء مباشر مع بوتين.

في المقابل، قال رئيس وفد روسيا المفاوض "لا نشاطر الجانب الأوكراني تفاؤله بعقد قمة قريبا بين بوتين وزيلينسكي".

وفي ذات الوقت لفت إلى أن الجانب الأوكراني "أصبح أكثر واقعية في مقاربته لمسائل حيادية أوكرانيا بدون سلاح نووي.

المصدر : وكالات