لمواجهة "ذبح القرابين".. حماس تدعو إلى "فجر حماة الأقصى" وإسرائيل تعلن اعتقال مستوطنين

"جماعات الهيكل" دعت أنصارها لاقتحام ساحات الأقصى لأداء طقوسهم في عيد الفصح اليهودي (الأوروبية)

دعت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) جماهير الشعب الفلسطيني إلى النفير في "فجر حماة الأقصى" غدا الجمعة لإفشال مخطط "ذبح القرابين"، الذي يسعى المستوطنون لتنفيذه ضمن عيد الفصح اليهودي.

وحثت حماس في بيان اليوم الخميس الفلسطينيين في كل أنحاء الأراضي المحتلة على "الاحتشاد والرباط والاعتكاف في رحاب المسجد الأقصى المبارك غدا الجمعة، دفاعا عن القدس والأقصى، وحمايتهما من خطر الاحتلال وتغول المستوطنين، وإفشالا لخطط تدنيس الحرم فيما يسمى ذبح القرابين".

وخلال الأيام الماضية، شددت فصائل المقاومة الفلسطينية على تحذيراتها من مخطط من تسمى "جماعات الهيكل" لذبح القرابين في ساحات المسجد الأقصى، وقالت إن هذا سيكون انتهاكا خطيرا يتجاوز كل الخطوط الحمر، كما حذرت الرئاسة الفلسطينية من أن ذلك سيؤدي إلى تصعيد خطير ليس بالإمكان السيطرة عليه.

من جهة أخرى، قالت القناة 12 الإسرائيلية اليوم الخميس إن السلطات الإسرائيلية اعتقلت 4 مستوطنين خططوا لذبح قرابين في المسجد الأقصى غدا الجمعة.

وكان مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت قد نفى أمس الأربعاء وجود مخطط يهودي لذبح قرابين في الحرم القدسي.

وقال مسؤول الإعلام العربي بالحكومة الإسرائيلية أوفير جندلمان إن هذه "المزاعم الكاذبة" روجت لها من وصفها بتنظيمات فلسطينية إرهابية وجهات أخرى بغية التحريض وارتكاب عمليات إرهابية.

بيد أن الشرطة الإسرائيلية أعلنت إبعاد شخص قالت إنه المسؤول عن نشر دعوات لذبح قرابين في الحرم القدسي عن البلدة القديمة حتى منتصف مايو/أيار المقبل.

وتقول من تسمى "جماعات الهيكل" إنها وضعت خططا لتنفيذ الهدف الفريد المنتظر منذ عقود وسنوات طويلة -وفق زعمها- لاكتمال الطقوس والمراسم بالاحتفال "بالفصح اليهودي"، موضحة أنه سيتم جلب الخراف للذبح والحرق ونثر رمادها خلال أيام العيد الذي بدأ الثلاثاء ويبلغ ذروته مساء الجمعة.

وقال رئيس جماعة "عائدون إلى جبل الهيكل" رفائيل موريس في حديث للقناة 12 الإسرائيلية أمس الأربعاء، إنهم لن يستسلموا "لتهديدات (الرئيس الفلسطيني محمود عباس) أبو مازن و(حركة المقاومة الإسلامية) حماس، ونأمل أن ينجح الجميع في تقديم القرابين في الأقصى".

وتابع "لا تخافوا، حتى لو اعتقلتكم الشرطة سنعمل على إعادتكم فورا لبيوتكم وستحصلون على مكافأة مالية"، مؤكدا أن جماعته تقف وراء إعلان منتشر عن مكافأة لمن يذبح قرابين في الأقصى.

وأضاف أنهم يسعون للتعاون مع الشرطة الإسرائيلية لتنفيذ الذبح، وقال "لا تخيفنا التهديدات ببدء حرب ولا نعتقد أن حل هذه المشكلة هو الاستسلام مرارا وتكرارا".

وتواصل "جماعات الهيكل" التصعيد واستفزاز المصلين والمقدسيين ومسلمي العالم يوميا بالاقتحامات في النهار، وإرسال غلاة المستوطنين لاستفزاز المصلين والمقدسيين في حي الواد وعند أبواب المسجد الأقصى: العامود والمجلس وسوق القطانين.

المصدر : الجزيرة + وكالة سند