رواندا توقع اتفاقا مع بريطانيا لاستقبال طالبي اللجوء إلى المملكة المتحدة

British Prime Minister Boris Johnson
إعلان رواندا يأتي قبل ساعات من خطاب مقرر لجونسون يوضح فيه خطة حكومته للتعامل مع الهجرة غير الشرعية (الأناضول)

أعلنت رواندا اليوم الخميس أنها وقّعت اتفاقا بملايين الدولارات مع بريطانيا لاستقبال طالبي لجوء ومهاجرين إلى المملكة المتحدة على أراضيها، وذلك في إطار محاولات الحكومة البريطانية ضبط الهجرة غير الشرعية.

وقال وزير الخارجية الرواندي فانسان بيروتا -في بيان صدر خلال زيارة لوزيرة الداخلية البريطانية بريتي باتيل- إن "رواندا ترحّب بهذه الشراكة مع المملكة المتحدة لاستضافة طالبي لجوء ومهاجرين وتوفير سبل قانونية لهم للإقامة" في الدولة الأفريقية.

وقال بيروتا "يتعلّق الأمر بضمان حصول الناس على الحماية والاحترام وتمكينهم من المضي قدما باتّجاه تحقيق طموحاتهم والاستقرار بشكل دائم في رواندا إذا اختاروا ذلك".

وجاء الإعلان قبل ساعات من خطاب مقرر لرئيس الوزراء بوريس جونسون يحدد خطة حكومته للتعامل مع الهجرة غير الشرعية وعمليات عبور بحر المانش الرابط بين فرنسا والمملكة المتحدة، على متن قوارب صغيرة.

وبينما انتُخب جونسون لأسباب من بينها وعوده بضبط الهجرة غير الشرعية، عبَر عدد قياسي من المهاجرين بحر المانش في عهده.

ويعيش مئات المهاجرين غير النظاميين في ظروف قاسية على شواطئ فرنسا بانتظار فرصة قد تسنح لهم لمغادرة البلاد.

وفي حادثة مأساوية شهدها بحر المانش في نوفمبر/تشرين الثاني العام الماضي، غرق 27 شخصا خلال محاولتهم الوصول إلى إنجلترا، ما تسبب في أزمة بين باريس ولندن، وذلك إضافة إلى 3 قتلى و4 مفقودين خلال العام ذاته. وفي 2020 لقي 6 أشخاص حتفهم وفُقد 3 آخرون، في مقابل 4 قتلى في 2019.

وستموّل المملكة المتحدة الاتفاق مع رواندا إلى ما يصل نحو 120 مليون جنيه إسترليني (157 مليون دولار أو ما يعادل 144 مليون يورو)، ليتم "دمج (مهاجرين) في مجتمعات عبر البلاد"، وفق بيان كيغالي.

وذكرت تقارير إعلامية نشرت في وقت سابق أن المملكة المتحدة تأمل بتكليف دول مثل غانا ورواندا بمهمة إتمام إجراءات استقبال المهاجرين.

المصدر : الفرنسية