اليمن.. التحالف يكثف غاراته في صنعاء وفرنسا تعتزم مساعدة الإمارات في تأمين أجوائها

Smoke billows from the site of Saudi-led air strikes in Sanaa, Yemen
آثار غارة سابقة للتحالف في صنعاء (رويترز)

كثف التحالف الذي تقوده السعودية غاراته على صنعاء، وأشادت جماعة الحوثي بتبنّي فصيل عراقي الهجوم على منشآت إماراتية، في حين أعلنت فرنسا أنها ستساعد الإمارات في تأمين أجوائها.

وقالت قناة المسيرة التابعة للحوثيين إن التحالف الذي تقوده السعودية شنّ فجر اليوم الجمعة غارات على العاصمة صنعاء، من دون إشارة إلى وقوع ضحايا.

وأضافت القناة أن الغارات استهدفت محيط مطار صنعاء بغارة واحدة، ومنطقة النهدين في مديرية السبعين بـ3 غارات.

وفي سياق آخر، أشاد المتحدث العسكري للحوثيين يحيى سريع بما سماها العملية الجهادية التي نفذتها ألوية الوعد الحق، وهي فصيل عراقي شيعي، ضد الإمارات الأربعاء.

وقال سريع في تغريدة "نشكر لهم هذا الموقف المشرّف والمسؤول والمتضامن مع شعبنا العزيز ضد العدو الإماراتي العميل".

دعم فرنسي

من جهة أخرى، قالت وزيرة الدفاع الفرنسية فلورانس بارلي، عبر تويتر، اليوم الجمعة، إن الإمارات تتعرض لهجمات خطيرة على أراضيها، وإن بلادها قررت تقديم الدعم العسكري لحماية مجال الإمارات الجوي من أي خرق.

وأضافت بارلي في تغريدة ثانية أن مقاتلات رافال -المتمركزة في القاعدة الفرنسية في أبو ظبي- سيستعان بها في دعم القوات المسلحة الإماراتية، عبر تكليفها بمهمات مراقبة واستكشاف إذا دعت الحاجة لذلك.

وأوضحت بارلي في تغريدة ثالثة أن بلادها والإمارات تربطهما علاقة بشراكة إستراتيجية، وأن مساهمة فرنسا في تأمين الأجواء الإماراتية يدخل في إطار تطبيق اتفاقية التعاون الدفاعي بين البلدين.

وقف التصعيد

وقالت وكالة الأنباء الإماراتية أمس الخميس إن وزير خارجية الإمارات الشيخ عبد الله بن زايد ندد خلال الاتصال بنظيره الإيراني حسين أمير عبد اللهيان بهجمات جماعة الحوثي "الإرهابية"، وشدد على ضرورة وقف التصعيد الخطير في المنطقة والالتزام بالحل السياسي في اليمن.

ومن جهته، قال عبد اللهيان لنظيره الإماراتي إنه "يجب العمل لمنع مصادر الأزمات من اتخاذ موطئ قدم لها بالمنطقة".

وجاء الاتصال عقب إعلان الإمارات الأربعاء أنها اعترضت ودمرت 3 طائرات مسيّرة اخترقت مجالها الجوي، بعيدا عن المناطق المأهولة بالسكان.

وكانت مجموعة عراقية، تطلق على نفسها "ألوية الوعد الحق"، أعلنت في بيان توجيه ضربة بـ4 طائرات مسيّرة إلى منشآت في أبو ظبي، متوعدة بهجمات أخرى ما لم ترفع الإمارات يدها عن التدخل في دول المنطقة، وفي مقدمتها اليمن والعراق، حسب قولها.

المصدر : الجزيرة + وكالات