عشرات القتلى بهجوم على مركز للنازحين في الكونغو الديمقراطية

Congolese families, who fled from Democratic Republic of Congo by boat, sit in a queue at UNHCR's Kyangwali refugee settlement camp
الأمم المتحدة قالت إن 1200 شخص قتلوا في الكونغو الديمقراطية جراء هجمات شنها مسلحون العام الماضي (رويترز)

قُتل 40 شخصا على الأقل في هجوم بأسلحة بيضاء شنّه عناصر مليشيات على مركز للنازحين في "إيتوري" شمال شرق جمهورية الكونغو الديمقراطية، وفق ما أفادته مصادر متطابقة اليوم الأربعاء.

وأعلن "مرصد الأمن في كيفو" ومقرّه الولايات المتحدة بتغريدة أن "40 مدنيا على الأقلّ قُتلوا بأسلحة بيضاء الليلة الماضية في بلين سافو" في إقليم دجوغو، فيما أكّد مسؤولون محليون ومصادر من المجتمع المدني أن حصيلة القتلى تخطّت الـ50 قتيلا.

في حين نقلت وكالة الأناضول عن إعلام محلي أن حصيلة القتلى على مركز النازحين ارتفعت إلى 60 قتيلا.

وأعلن المتحدث باسم الجيش في إيتوري الملازم الأول جول نغونغو من جهته عن مقتل 21 شخصا.

ويُشتبه في أن تكون مليشيا "تعاونية تنمية الكونغو" (كوديكو) -التي تؤكّد أنها تدافع عن قبيلة لندو في مواجهة قبيلة هيما والجيش- قد قامت بالهجوم.

وأحصى "مرصد الأمن في كيفو" في 8 أيام فقط بين نهاية نوفمبر/تشرين الثاني ومطلع ديسمبر/كانون الأول 2021 مقتل 123 مدنيا على الأقل لا سيما في مخيمات للنازحين.

تجدر الإشارة إلى أن مجلس الأمن الدولي قرر في ديسمبر/كانون الأول الماضي التمديد "بشكل استثنائي" في مهمة "بعثة الأمم المتحدة لتحقيق الاستقرار بالكونغو الديمقراطية" (مونوسكو) حتى 20 ديسمبر/كانون الأول 2022 نتيجة أحداث العنف المتصاعدة.

المصدر : الجزيرة + وكالات