إحباط هجمات بطائرات مسيرة على قاعدة بلد الجوية شمالي العراق

طائرة مقاتلة من طراز إف-16 على مدرج المطار في قاعدة بلد الجوية العراقية بمحافظة صلاح الدين (الأناضول)

أعلن الجيش العراقي -اليوم السبت- إحباط هجمات بـ3 طائرات مسيرة، حاولت استهداف قاعدة بلد الجوية في محافظة صلاح الدين شمالي البلاد.

وذكرت خلية الإعلام الأمني (رسمية تتبع وزارة الدفاع) -في بيان لها- أن 3 طائرات مسيرة اقتربت فجر اليوم من المحيط الجنوبي لقاعدة بلد الجوية في محافظة صلاح الدين.

وأضافت أن الطائرات تمت مشاهدتها بالعين المجردة من قبل القوة المكلفة بحماية الأبراج الخارجية، والتأكد من أنها طائرات معادية، حيث قامت القوة بفتح النار باتجاه هذه الطائرات التي لاذت بالفرار.

وقال آمر قاعدة بلد الجوية اللواء الركن ضياء محسن لوكالة الأنباء العراقية (واع) إنه "في الساعة الخامسة والربع من فجر اليوم، تم رصد اقتراب 3 طائرات مسيرة من قاعدة بلد الجوية، وأصدرت أمرا بإطلاق النار عليها، ولاذت الطائرات بالفرار"، مبينا أن "الجو كان ضبابيا ولم تستطع هذه الطائرات استهداف القاعدة".

وأشار إلى أنه تم "اتخاذ إجراءات أكثر شدة لتأمين محيط القاعدة باستخدام طائرات مسلحة ومسيرة، لمعالجة أي هدف معاد، وكذلك استخدام أسلحة الدفاع الجوي الموجودة في القاعدة".

وقاعدة بلد الجوية شمالي العراق تعتبر كبرى القواعد العسكرية الجوية في البلاد، وتضم أسراب طائرات إف-16 (F-16) الأميركية، كما تضم القواعد العسكرية فنيين من الجانب الأميركي للمساعدة في صيانة الطائرات.

هجوم على قاعدة زليكان

وفي تطور آخر، أفاد مصدر أمني بوقوع هجوم بصاروخين على قاعدة زليكان التي تضم قوات تركية شمال شرقي مدينة الموصل.

وكانت القاعدة تعرضت في 3 يناير/كانون الثاني الجاري لهجوم بـ7 قذائف سقطت على مقربة منها، دون وقوع أضرار مادية أو بشرية.

ونقلت وكالة "شفق نيوز" العراقية اليوم عن مصدر أمني قوله إن محيط قاعدة زليكان التركية في نينوى تم استهدافه بصاروخين من نوع "كاتيوشا"، وإن القصف لم يسفر عن وقوع إصابات في صفوف القوات التركية الموجودة داخل القاعدة.

المصدر : الجزيرة + وكالات