أوفد بلينكن وأوستن.. بايدن يشكر قطر على دورها في الإجلاء ودعم السلام الأفغاني

أمير قطر بحث مع الوفد الأميركي تطورات الشأن الأفغاني (الجزيرة)
أمير قطر بحث مع الوفد الأميركي تطورات الشأن الأفغاني (الجزيرة)

أعلن الديوان الأميري القطري مساء الاثنين أن الشيخ تميم بن حمد آل ثاني بحث مستجدات الشأن الأفغاني مع وزيري الخارجية والدفاع الأميركيين أنتوني بلينكن ولويد أوستن.

وقالت وكالة الأنباء القطرية إن الوزيرين الأميركيين نقلا شكر الرئيس بايدن للشيخ تميم على دور قطر في عمليات الإجلاء بأفغانستان ودعمها عملية السلام، إضافة إلى استضافة الدوحة للمفاوضات بين الولايات المتحدة الأميركية وحركة طالبان، منوهين بالشراكة الوثيقة بين البلدين، وبالدور الدبلوماسي لدولة قطر الذي يسهم في حفظ الأمن والسلم إقليميا ودوليا.

وكانت الولايات المتحدة أعربت في وقت سابق عن امتنانها لتعاون دولة قطر بشأن أفغانستان، ودعمها الذي لا غنى عنه في عملية الإجلاء.

وقال بلينكن في تغريدة على تويتر "تشرفت بلقاء أمير قطر بالدوحة وأعربت عن امتنانا لدعم قطر الاستثنائي في الإجلاء من أفغانستان".

وقال بيان للخارجية الأميركية إن قطر أول وأكبر موقع إجلاء من أفغانستان، ومن أقرب الحلفاء العسكريين في المنطقة، وشريك فاعل في التحالف الدولي لهزيمة تنظيم الدولة ومكافحة التطرف العنيف.

وأضاف البيان أن وزير الخارجية أنتوني بلينكن سيبحث مع المسؤولين القطريين الملف الأفغاني والعلاقات الثنائية القوية بين البلدين.

كما قال البيان إن وزيري الخارجية والدفاع الأميركيين بحثا مع أمير قطر قضايا ومبادرات ثنائية مهمة أخرى لتعزيز الأمن والازدهار الإقليمي.

وأضاف أن واشنطن تقدر عاليا دعم قطر المستمر للشعب الفلسطيني، وأن استئناف الدوحة دعمها الاقتصادي لأهل غزة، بالتنسيق مع الأمم المتحدة، تطور مرحب به للغاية.

جسر جوي للمساعدات

وجددت قطر "موقفها الثابت والداعم للشعب الأفغاني، وحقه في العيش بكرامة، وتحقيق تطلعاته إلى الاستقرار والتنمية والازدهار".

واستقبل مطار كابل الاثنين طائرة قطرية ثالثة تحمل مساعدات إنسانية، حيث أعلنت الحكومة القطرية عن تسيير جسر جوي لنقل المساعدات الإنسانية للشعب الأفغاني.

وقال السفير القطري في أفغانستان سعيد بن مبارك الخيارين إن الفريق الفني القطري يضع اللمسات الأخيرة لاستئناف الرحلات الدولية، مشيرا إلى أن الإعلان عن ذلك سيتم قريبا وبالتنسيق مع الجانب الأفغاني.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة