قوات الاحتلال تتوغل في قرى جنين ورام الله.. استشهاد 5 فلسطينيين وإصابة ضابط وجندي إسرائيليين

مقاومون من حركة الجهاد يشاركون في تشييع أحد الشهداء الذين قتلتهم قوات الاحتلال في جنين (رويترز)

دعت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) الفلسطينيين في الضفة الغربية إلى تصعيد المقاومة ضد الاحتلال بعدما استشهد 5 شبان خلال عملية عسكرية توغلت فيها القوات الخاصة الإسرائيلية في قرى جنين ورام الله.

وقالت مصادر طبية فلسطينية إن 3 شبان قتلوا بنيران قوات الاحتلال في منطقة قرى بدو وبيت عنان جنوب غرب رام الله، كما استشهد فلسطينيان آخران في قرية برقين جنوب جنين، وذلك خلال الحملة التي وقعت ليل السبت وفجر اليوم الأحد.

وقد حثت حماس الفلسطينيين في الضفة الغربية على تصعيد المقاومة "في جميع نقاط التماس والطرق الالتفافية" للرد على الاحتلال.

وقالت الحركة في بيان "دماء الشهداء لن تذهب هدرا" وأكدت أن "خيار المقاومة والرصاص هو القادر على حماية حقوقنا وتحرير أسرانا وحماية مسرانا".

ووصفت حركة فتح ما جرى بأنه مجزرة وجريمة حرب؛ وقالت إن الشعب الفلسطيني قادر على محاسبة مرتكبيها.

من جهتها، أعلنت سرايا القدس، الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي، في بيان، أن من بين الشهداء أسامة ياسر صبح (22 عاما) من السرايا، وقالت إنه قتل في اشتباك مع قوات الاحتلال في برقين.

وقال أبو حمزة الناطق العسكري باسم سرايا القدس أن مقاتلي السرايا تصدوا للتوغل الإسرائيلي في جنين وخاضوا "اشتباكا بطوليا". وأضاف أنهم "أوقعوا إصابات محققة في صفوف العدو" خلال التصدي للعملية العسكرية.

هذا وقد شيع عشرات الفلسطينيين اليوم جثمان الشهيد صبح، وأظهرت مقاطع فيديو احتشاد المشيعين رافعين رايات المقاومة ومرددين شعارات ضد قوات الاحتلال.

استهداف المقاومين بالضفة

في المقابل، قال وزير الدفاع الإسرائيلي بيني غانتس إن العملية استهدفت خلية مسلحة تابعة لحركة حماس وأحبطت تنفيذ هجمات مسلحة.

وقال المتحدث باسم جيش الاحتلال أفيخاي أدرعي عبر تويتر إن القوات الإسرائيلية نفذت حملة اعتقالات ضد ما وصفها بخلية عسكرية لحركة حماس بالضفة الغربية وهو ما أدى لمقتل 4 من عناصر الحركة في 4 عمليات مختلفة.

وأضاف أدرعي أن عناصر حماس قتلوا خلال تبادل لإطلاق النار مع القوات الإسرائيلية، كما تم اعتقال 4 آخرين تابعين للخلية.

دماء الشهداء في قرية بيت عنان شمال غرب القدس (رويترز)

وقد اعترف جيش الاحتلال بإصابة ضابط ومجند من وحدة دوفدفان (التابعة لقوات المستعربين الخاصة) خلال العملية العسكرية في برقين.

من جهته، قال رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت، عبر صفحته الرسمية على موقع فيسبوك، إن قواته استهدفت عناصر من حماس كانوا يستعدون لتنفيذ عمليات "وشيكة".

المصدر : الجزيرة + وكالات + وكالة سند

حول هذه القصة

حملة تحريض واسعة أطلقتها سلطات الاحتلال الإسرائيلي خلال الفترة الأخيرة ضد منطقة جنين التي ينتمي إليها أسرى سجن جلبوع الستة، وشكلت الفصائل المسلحة غرفة عمليات مشتركة تحسبا لمعركة قادمة مع قوات الاحتلال

Published On 19/9/2021
المزيد من سياسة
الأكثر قراءة