بعد اتفاق مع السلطات الأميركية.. المديرة المالية لهواوي تغادر كندا بعد احتجازها لنحو 3 سنوات

Huawei Technologies Chief Financial Officer Meng Wanzhou leaves a court hearing in Vancouver
منغ: قبض عليها بمطار فانكوفر الدولي في ديسمبر/كانون الأول 2018 (رويترز)

أمر القضاء الكندي بإطلاق سراح -منغ وان تشو- المديرة المالية لشركة "هواوي" (HUAWEI) والتي كانت رهن الإقامة الجبرية منذ نحو 3 أعوام، وذلك إثر التوصل إلى تسوية بين واشنطن والشركة الصينية.

بعيد ذلك، أعلن رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو أنه تم الإفراج عن الكنديَّين مايكل سبافور ومايكل كوفريغ اللذين كانا معتقلين في الصين منذ أواخر 2018، مؤكدا أنهما في طريق عودتهما إلى كندا.

واستقلّت منغ (49 عاما) طائرة متّجهة إلى مدينة شنغن -وفق ما أظهرته لقطات تلفزيونية- بعد فترة وجيزة على إطلاق سراحها بموجب التسوية.

وأمرت قاضية كندية -أمس الجمعة- بإطلاق سراح منغ -منهية بذلك إجراءات تسليمها- في جلسة استماع قصيرة بالمحكمة العليا في فانكوفر.

وعُقدت جلسة الاستماع هذه بحضور منغ، بعد ساعات قليلة على التوصّل إلى تسوية بين واشنطن و"هواوي" تسمح للمديرة الماليّة لشركة الاتصالات الصينيّة العملاقة -المحتجزة منذ 3 سنوات في كندا- بالعودة إلى الصين.

وكانت قضيّة وان تشو قد فاقمت الانقسام بين بكين وواشنطن، فيما علقت كندا في النزاع القانوني بينهما.

وقالت القاضية هيذر هولمز -بعد الجلسة- "وقّعتُ أمر الإفراج". في أعقاب ذلك، عقدت منغ مؤتمرا صحفيا وجيزا شكرت فيه القاضية وعائلتها وأصدقاءها وقالت "خلال السنوات الثلاث الماضية، انقلبت حياتي رأسا على عقب. كانت فترة مقلقة لكوني أمّا وزوجة" وموظفة في شركة.

وبعد الحكم، أكدت وزارة العدل الكندية أن منغ "حرّة في مغادرة كندا" وأنها استفادت من "العدالة الإجرائية أمام المحاكم، وفقا للقانون الكندي".

Huawei Technologies Chief Financial Officer Meng Wanzhou leaves a court hearing in Vancouverمنغ: خلال السنوات الثلاث الماضية انقلبت حياتي رأسا على عقب (رويترز)

تهم وتسوية

وكان القضاء الأميركي وافق في وقت سابق على التسوية التي توصّلت إليها واشنطن مع منغ.

وتنصّ التسوية على تعليق الإجراءات القضائية بحقها، لتجنيبها التّهم الموجّهة إليها والتي أدّت إلى احتجازها منذ 3 سنوات في كندا، وهو ما مهّد في نهاية المطاف الطريق لإطلاق سراحها. وكانت القضية مصدر خلاف رئيسي في العلاقات الأميركية الصينية، حيث أشار مسؤولون صينيون إلى ضرورة حلها لإنهاء الجمود الدبلوماسي بين أكبر قوتين في العالم.

وأُلقي القبض على منغ بمطار فانكوفر الدولي في ديسمبر/كانون الأول 2018 بناء على مذكرة من الولايات المتحدة، ووجهت إليها تهم الاحتيال المصرفي والإلكتروني على خلفية مزاعم بتضليل مصرف "إتش إس بي سي" (HSBC) بشأن التعاملات التجارية لعملاق معدات الاتصال في إيران.

وكانت صحيفة "وول ستريت جورنال" (Wall Street Journal) أوردت في وقت سابق أنّ الاتفاق قد يسمح لوان تشو بالعودة إلى الصين من دون مواجهة عقوبة بالسجن في الولايات المتحدة.

ويشار إلى أن منغ هي ابنة رين تشنغ فاي مؤسّس شركة "هواوي"، وكانت أيضا عضوا في مجلس إدارة "سكاي كوم" (Skycom).

An Air China flight bound for Shenzhen, believed to be carrying Huawei CFO Meng Wanzhou, takes off from Vancouver International Aiport in Richmondطائرة تتبع الخطوط الصينية أقلت المديرة المالية لهواوي (رويترز)

اعتقال وإفراج

والصين -التي وصفت قضيتها بأنها "سياسية بالكامل"- احتجزت -بعد أيام على اعتقال منغ- مواطنَين كنديين هما رجل الأعمال مايكل سبافور والدبلوماسي السابق مايكل كوفريغ، بتهمة التجسس.

وأعلن رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو -أمس الجمعة- أنه تم الإفراج عن الكنديَّين سبافور وكوفريغ اللذين كانا معتقلين في الصين منذ أواخر 2018، مؤكدا أنهما في طريق عودتهما إلى كندا.

وأتى ذلك بعد فترة وجيزة على مغادرة منغ كندا متوجهة إلى الصين.

وقال ترودو -في مؤتمر صحفي- "منذ نحو 12 دقيقة، غادرت الطائرة التي تقل مايكل كوفريغ ومايكل سبافور المجال الجوي الصيني، وهما في طريقهما إلى كندا".

وأضاف "هذان الرجلان عاشا محنة مروعة خلال أكثر من ألف يوم. لقد أظهرا تصميما (…) وقدرة على التكيف في كل خطوة، وهما مصدر إلهام لنا جميعا". وقال للصحفيين "بما أن هذه عملية تجري حاليا، لا يمكنني مشاركة التفاصيل" المتعلقة بها.

من جهته، أشاد وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن بقرار السلطات الصينية الإفراج عن الكنديَين بعد احتجازهما "التعسفي".

وفي أغسطس/آب الماضي، حكم القضاء الصيني على سبافور بالسجن 11 عاما، في حين لم يُعلن أيّ قرار في قضية كوفريغ.

واتّهمت دول غربية الصين باتباع "دبلوماسية الرهائن" في قضية الكنديَين التي أوصلت العلاقات بين بكين وتورنتو إلى أدنى مستوياتها.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة