بعد "الفشل الأخلاقي" للدول الغنية.. بايدن يتعهد في قمة كورونا بالتبرع بـ500 مليون جرعة لقاح

البيت الأبيض نظم هذه القمة الافتراضية بالتزامن مع الجمعية العامة للأمم المتحدة (رويترز)

تعهد الرئيس الأميركي جو بايدن -خلال قمة عالمية بشأن جائحة كورونا اليوم الأربعاء- بتزويد الدول المحتاجة بـ500 مليون جرعة إضافية من اللقاحات، فيما وصفه بالتبرع "التاريخي"، وذلك بعدما تعرضت الدول الغنية لانتقادات شديدة لاستئثارها باللقاحات.

وقال بايدن -في افتتاح القمة التي نظمها البيت الأبيض عبر الفيديو- إن "أميركا ستكون ترسانة اللقاحات كما كنا ترسانة للديمقراطية في الحرب العالمية الثانية".

وبهذا التعهد يرتفع إجمالي عدد جرعات اللقاح التي تعهدت الولايات المتحدة بالتبرع بها إلى 1.1 مليار جرعة. ومن المقرر توزيعها على 92 دولة نامية حددتها آلية "كوفاكس" (COVAX) الدولية وعلى 55 بلدا عضوا في الاتحاد الأفريقي.

وقال البيت الأبيض في بيان إن "الولايات المتحدة شحنت بالفعل 160 مليونا من تلك الجرعات إلى 100 دولة. وأضاف "مقابل كل جرعة حقنا بها ذراعا أميركية… نتبرع الآن بـ3 جرعات عالميا".

وستأتي الـ500 مليون جرعة التي تعهد بها بايدن اليوم من شركة "فايزر" (Pfizer) وستحول إلى الدول منخفضة ومتوسطة الدخل.

هدف عالمي طموح

وفي سياق التحرك الأميركي أيضا، دعا بايدن قادة العالم إلى التعاون من أجل تطعيم 70% من سكان كل دولة بحلول سبتمبر/أيلول 2022.

بايدن قال إن بلاده ستكون "ترسانة لقاحات" (رويترز)

ونظمت الولايات المتحدة هذه القمة الافتراضية -التي جاءت على هامش الجمعية العامة للأمم المتحدة- بمشاركة الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش ومدير منظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم غيبريسوس وقادة بريطانيا وكندا والاتحاد الأوروبي وإندونيسيا وجنوب أفريقيا.

وقد وجه غوتيريش أمس الثلاثاء -في كلمته الافتتاحية للدورة الـ76 للجمعية العامة- انتقادا شديدا للدول الغنية لاستئثارها باللقاحات، وقال إن العالم نجح في اختبار العلم والابتكار لكنه رسب في اختبار الأخلاق أثناء تعامله مع جائحة كورونا (كوفيد-19).

فعلى الرغم من إنتاج لقاحات آمنة وشديدة الفعالية خلال زمن قياسي، حدث تفاوت هائل بين دول باتت تملك كميات وفيرة منها وأخرى لم تكد تبدأ حملات التطعيم.

ففي أفريقيا لم يأخذ اللقاح سوى 3.6% فقط من السكان المؤهلين، مقارنة بمتوسط يزيد على 60% في دول غرب أوروبا.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

تشهد مناطق سيطرة النظام والمعارضة على السواء في سوريا ارتفاعا كبيرا في عدد الإصابات بفيروس كورونا، حيث باتت المستشفيات في حالة عجز تام عن استقبال المزيد من المرضى بعد أن بلغت حالات الإصابة 91 ألفا.

21/9/2021

أعلن البيت الأبيض اليوم الاثنين أن الولايات المتحدة ستسمح اعتبارا من مطلع نوفمبر/تشرين الثاني المقبل لجميع المسافرين القادمين من الخارج بالدخول إلى أراضيها شرط حصولهم على لقاح فيروس كورونا.

20/9/2021
المزيد من سياسة
الأكثر قراءة