شرطة الاحتلال تطلق النار على فلسطيني طعن إسرائيلييْن بالقدس

منفذ عملية الطعن الذي شوهد مبتسما من قبل مصور وكالة الصحافة الفرنسية أثناء نقله للعلاج (الفرنسية)
منفذ عملية الطعن الذي شوهد مبتسما من قبل مصور وكالة الصحافة الفرنسية أثناء نقله للعلاج (الفرنسية)

أطلقت شرطة الاحتلال النار على فلسطيني اليوم الاثنين في المحطة المركزية للحافلات بمدينة القدس، بعد أن قالت إنه طعن إسرائيلييْن اثنين.

وقالت الشرطة الإسرائيلية إن إسرائيليين أصيبا في عملية طعن بالقدس الغربية، وأضافت -في تصريح مكتوب- أنه تم إطلاق النار على الفلسطيني الذي أصيب بجروح.

وأضافت أن شابا فلسطينيا (17 عاما) من منطقة الخليل أقدم على طعن إسرائيليين في محل تجاري محاذ لمحطة الحافلات المركزية، وأصابهما بجروح متوسطة، بينما أطلقت شرطية من وحدة حرس الحدود النار عليه وأصابته بجراح وصفت بالحرجة.

وذكرت أن ضباط حرس الحدود (يتبعون الشرطة) رصدوا الحادث، وأطلق أحدهم النار على المهاجم، الذي يعالج الآن طبيا بعد أن فحصه خبير في الشرطة.

وقال مسعفون من خدمة إسعاف نجمة داوود الحمراء (منظمة إسعاف طبية إسرائيلية) "إن المدنيَين اللذين تعرضا للطعن، هما شابان في منتصف العشرينيات من العمر، وقد عولجا من الطعنات قبل نقلهما إلى مستشفى شعاري تسيديك، وإصابتهما متوسطة".

وقد باركت حركة حماس عملية الطعن في محطة الحافلات المركزية في مدينة القدس، وقال الناطق باسمها عبد اللطيف القانوع -في تصريح صحفي- إن تصاعد وتيرة عمليات الطعن في مدينة القدس المحتلة، وإطلاق النار، ومواجهات الغضب الشعبي المتزايدة في الضفة الغربية، والتظاهرات في غزة تأتي في إطار انتفاضة الحرية التي أطلقها شعبنا الفلسطيني للتضامن مع الأسرى الأبطال ومواجهة عنجهية الاحتلال بحقهم.

إطلاق نار على فلسطيني آخر

في وقت سابق اليوم الاثنين، حاول فلسطيني طعن جندي إسرائيلي في مفترق غوش عتسيون (جنوب بيت لحم) في الضفة الغربية المحتلة، ولكن قوات أطلقت عليه النار ومنعت الإسعاف من الوصول إليه لفترة.

وأحاط الجنود الإسرائيليون بالشاب الذي كان ملقى على قارعة الطريق بعد أن أصيب بجروح وصفت بالحرجة.

وذكر بيان للجيش الإسرائيلي أن لديه معلومات بأن الشاب كان يهرول نحو الجنود ملوحا بسكين ويهتف "الله أكبر"، قبل أن يطلقوا عليه النار، حسب وصف البيان.

وأضاف أن "الجنود الذين كانوا في الموقع عملوا على إحباط محاولة الهجوم وأطلقوا النار، وشلوا حركة المنفذ الذي نقل إلى المستشفى لتلقي العلاج"، وفق بيان الجيش.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

استشهد شاب فلسطيني أمس الثلاثاء برصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي جنوب الضفة الغربية، بدعوى أنه حاول تنفيذ عملية طعن، بدعوى محاولته تنفيذ عملية طعن، في مجمع مستوطنات غوش عصيون جنوب بيت لحم.

6/1/2021
المزيد من سياسة
الأكثر قراءة