تركيا تعلن السيطرة على أغلب حرائق الغابات واليونان تواصل مكافحتها لليوم السابع

فرق الإطفاء تقوم بإخماد النيران في منطقة غابات بولاية موغلا جنوبي تركيا (غيتي)

أعلنت تركيا أنها سيطرت على أغلب حرائق الغابات، في حين تواصل اليونان لليوم السابع مكافحة النيران في ثاني أكبر جزرها، كما تستمر جهود إطفاء حرائق مماثلة في الولايات المتحدة وروسيا.

ففي تغريدة نشرها على تويتر اليوم الاثنين، قال وزير الغابات والزراعة التركي بكير باكدميرلي إنه تمت السيطرة على جميع الحرائق التي اندلعت في محافظات تركيا المختلفة، باستثناء الحرائق في منطقتي ميلاس وكويجيز.

وأضاف باكدميرلي أن جهود الإطفاء في ميلاس وكويجيز مستمرة برا وجوا حتى تتم السيطرة على الحرائق بشكل تام.

واستخدمت تركيا في الإطفاء الطائرات المروحية، واستعانت بالطائرات المسيرة لإخماد الحرائق التي اندلعت قبل نحو أسبوعين في 47 ولاية، خاصة جنوبي البلاد، مثل أنطاليا وأضنة وموغلا ومرسين وعثمانية، كما حصلت على الدعم من دول عدة، بينها أذربيجان والكويت.

ووصلت إلى تركيا طائرتان عسكريتان تابعتان للقوة الجوية الكويتية تحملان على متنيهما فريقا من قوة الإطفاء للإسهام في جهود إخماد الحرائق، ويضم الفريق 45 رجل إطفاء، إضافة إلى 6 آليات بكامل تجهيزاتها من معدات مكافحة وإنقاذ.

وقالت مديرية التوجيه المعنوي والعلاقات العامة في الجيش الكويتي -في بيان- إن القوة الجوية ستنقل اليوم الاثنين فريق إطفاء آخر إلى اليونان للإسهام في جهود إطفاء الحرائق هناك.

وفي وقت سابق، أعلنت السلطات التركية السيطرة على أكثر من 200 حريق، وساعدت الأمطار على إخماد النيران في غابات أنطاليا ومحيطها، وكان الرئيس رجب طيب أردوغان أعلن المناطق التي شهدت حرائق كبيرة مناطق منكوبة، إذ أسفرت الحرائق عن وفاة 8 أشخاص وإصابة آخرين.

اليونان

ولا تزال اليونان تواجه حرائق متزامنة اندلعت أشدها في جزيرة إيفيا، وهي ثاني أكبر جزيرة بالبلاد (200 كيلومتر شرق أثينا).

ولليوم السابع على التوالي، تواصل فرق الإطفاء مكافحة الحرائق في جزيرة إيفيا، وقال مصدر مسؤول في الجزيرة إن 500 رجل إطفاء -بينهم 200 من أوكرانيا ورومانيا- تؤازرهم 17 طائرة قاذفة للمياه وطائرة مروحية، يحاولون إخماد الحرائق ومنعها من الوصول إلى المناطق السكنية.

وأكد نائب حاكم إيفيا صعوبة الأوضاع في الجزيرة بسبب ضعف الموارد، مشيرا إلى أن النيران التهمت 35 ألف هكتار على الأقل، كما دمرت مئات المنازل، فضلا عن إخلاء عشرات القرى من سكانها.

وأجلت السلطات آلاف السكان باستعمال عبّارات، في حين قال رئيس الوزراء اليوناني إن بلاده تعيش صيفا مرعبا.

وقال مسؤول بجهاز الإطفاء إن الحرارة الناجمة عن الحرائق مرتفعة إلى درجة أن المياه تتبخر من الخراطيم والطائرات.

ووصلت فرق إنقاذ من دول مختلفة من الاتحاد الأوروبي ومن دول أخرى من خارجه، من بينها قطر.

رجال إطفاء يكافحون الحرائق شمالي كاليفورنيا (الأوروبية)

الولايات المتحدة

وفي الولايات المتحدة، أعلنت السلطات في ولاية كاليفورنيا (غرب) أن حريق ديكسي الذي اشتعل منذ 3 أسابيع شمالي الولاية ما زال مستعرًا، ليصبح ثاني أكبر حريق في تاريخ الولاية.

وقالت إدارة الغابات في كاليفورنيا إن رجال الإطفاء يواصلون معركتهم ضد 11 حريقًا في الغابات والأبنية بأنحاء الولاية.

روسيا

وأعلنت الوكالة الفدرالية للغابات في روسيا أن المساحات التي تشهد حرائق شرقي البلاد بلغت حتى الآن نحو مليون و793 ألف هكتار من الأراضي.

وأضافت الوكالة -في بيان اليوم الاثنين أن الجهود تتواصل لإخماد الحرائق المتواصلة في مناطق مختلفة من البلاد.

وأشار البيان إلى إخماد حرائق في 44 نقطة مختلفة، خلال 24 ساعة الأخيرة، لافتًا إلى استمرار اشتعال 176 حريقًا تبلغ مساحتها الإجمالية نحو مليون و793 ألف هكتار.

المصدر : الجزيرة + وكالة سند + وكالات