خلال استقباله آبي أحمد.. أردوغان يؤكد استعداد بلاده لحل النزاع بين السودان وإثيوبيا

مؤتمر صحفي لأردوغان وآبي أحمد
أردوغان (يمين) خلال المؤتمر الصحفي المشترك مع آبي أحمد (الجزيرة)

أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان استعداد بلاده لحل النزاع بين السودان وإثيوبيا بشأن منطقة الفشقة، مشيرا إلى أن إثيوبيا تمر بمرحلة حساسة، وأنها "تتمتع بأهمية كبيرة في القرن الأفريقي، ولذلك يجب الحفاظ على أمنها واستقرارها".

وأكد الرئيس التركي -خلال مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس وزراء إثيوبيا آبي أحمد في العاصمة أنقرة- استعداد بلاده للتوسط في حل النزاع بين السودان وإثيوبيا، مضيفا أن السودان وإثيوبيا صديقان لتركيا، مؤكدا ضرورة الحوار بينهما.

ولفت إلى أن التوتر في منطقة الفشقة بين السودان وإثيوبيا كان مطروحا على جدول أعمال اللقاء اليوم، وأن هذه القضية بحثها أيضا مع رئيس مجلس السيادة السوداني عبد الفتاح البرهان، الذي استضافه بأنقرة الأسبوع الماضي.

وأشار أردوغان إلى أنه تناول مع الجانب الإثيوبي التطورات الإقليمية والدولية، ومستجدات الأوضاع في إقليم تيغراي (شمالي إثيوبيا).

وشدّد على أن تركيا تولي أهمية لسلام واستقرار ووحدة إثيوبيا التي تتمتع بموقع إستراتيجي ومهم، مشيرا إلى أن إثيوبيا أصبحت أكبر شريك تجاري لتركيا في القرن الأفريقي.

من جانبه، ذكّر رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد بالعلاقات التاريخية بين البلدين، وأكد استعداد بلاده لتطوير علاقاتها التجارية مع تركيا.

وقال إن تركيا دولة تتمتع بنفوذ عالمي، ولها دور في هيكلة العلاقات الدولية، وإن بلاده تولي أهمية كبيرة للصداقة مع تركيا.

المصدر : وكالات