أذربيجان تتهم أرمينيا بخرق اتفاق وقف إطلاق النار على الحدود وإيران تعرض التوسط لتسوية الخلاف

عنصران من القوات الأذربيجانية يحرسان الحدود (رويترز)
عنصران من القوات الأذربيجانية يحرسان الحدود (رويترز)

اتهمت وزارة الدفاع الأذربيجانية أرمينيا مجددا بخرق اتفاق وقف إطلاق النار على الحدود بين البلدين، ودعت أرمينيا إلى تجنب الاستفزاز وبدء مفاوضات لترسيم الحدود، في حين أعربت إيران عن استعدادها لدعم تسوية الخلاف.

وقالت الوزارة الأذربيجانية إن القوات الأرمينية استهدفت وحدات عسكرية تابعة لها في إقليم كيلبجار، مضيفة أن قواتها ردت على مصادر النيران، وأنها باتت تسيطر على الموقف حاليا، حسب ما جاء في بيان.

ودعت الوزارة الإدارة العسكرية والسياسية في أرمينيا إلى تجنب الاستفزاز وتعمد مفاقمة الوضع على الحدود بين البلدين، وبدء مفاوضات حول ترسيم الحدود بشكل حضاري.

وكانت أرمينيا أعلنت في وقت سابق مقتل 3 من جنودها في تبادل لإطلاق النار على الحدود مع أذربيجان قرب منطقة جيغاركونيك.

يذكر أن الجانبين توصلا إلى اتفاق برعاية روسية لوقف إطلاق النار في محاولة لتهدئة التصعيد بينهما.

من جهة أخرى، أعربت الخارجية الإيرانية عن استعدادها لدعم تسوية الخلاف بين أذربيجان وأرمينيا.

ودعت الخارجية الإيرانية البلدين إلى ضبط النفس، معبرة عن قلقها إزاء الاشتباكات المستمرة بين الطرفين على الحدود بينهما.

وقال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زاده إنه من المتوقع أن يتم حل الخلافات الحدودية بين الطرفين عبر الطرق السلمية والابتعاد عن الاشتباكات المسلحة وتأزيم الوضع في المنطقة.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة