فورين بوليسي: الهند تمر بلحظة أكبر من لحظة ووترغيت

مظاهرات في الهند ضد التجسس الحكومي (غيتي)

شبّه مقال -نشره موقع "فورين بوليسي" (Foreign Policyt) الأميركي- تجسس حكومة رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي على السياسيين والصحفيين وقادة مؤسسات الدولة عبر برنامج "بيغاسوس" (Pegasus) الإسرائيلي بفضيحة "ووترغيت" (Watergate)، داعيا إسرائيل لإلغاء ترخيص استخدام البرنامج، كما دعا واشنطن إلى الضغط على حليفتها الرئيسية في آسيا ضد الصين وللحفاظ على الديمقراطية في الهند.

وأوضح المقال -الذي كتبه سوشانت سنغ الباحث بمركز "أبحاث السياسات في الهند"- أن التجسس الحالي في الهند ذهب أبعد مما ذهب إليه الرئيس الأميركي السابق ريتشارد نيكسون الذي استهدف معارضين له، لأن حكومة مودي استهدفت مؤسسات القضاء والسلطات الانتخابية والصحفيين ومسؤولي التحقيق الفدرالي.

وقال سنغ إن هاتفه الشخصي خضع للتجسس منذ يوليو/تموز 2018، حين فاز بجائزة مرموقة لكتابته تقارير صحفية عن إقالة واستبدال رئيس وكالة التحقيقات الفدرالية الهندية، وعن الاضطرابات الداخلية على أعلى مستويات المحكمة العليا في الهند بشأن مزاعم فساد وتحريض قضاة جدد، وعن الصفقة التي تقدر بمليارات الدولارات بين الهند وفرنسا لطائرات رافال المقاتلة؛ حيث انتشرت مزاعم ارتكاب مخالفات ومحسوبية ومبالغة في الأسعار، وأصبحت تلك الصفقة قضية رئيسية في الانتخابات الوطنية الهندية لعام 2019.

غالبية فئات المجتمع

وأضاف أن الهنود الذين استهدفهم تجسس بيغاسوس يتجاوز الصحفيين والنشطاء إلى كبار القادة السياسيين المعارضين وبعض حلفاء مودي والموظفين الدستوريين والبيروقراطيين والقضاة والمحامين والعلماء والدبلوماسيين ورجال الأعمال.

وأشار إلى تحذير العديد من هيئات الرقابة العالمية من تآكل الديمقراطية في الهند في ظل حكومة الأغلبية الهندوسية برئاسة مودي، قائلا إن الحكومة الهندية شعرت بالإهانة عندما وصف معهد "في ديم" (V Dem) السويدي الهند بأنها "استبدادية انتخابية"، وعندما صنفتها مؤسسة "فريدوم هاوس" (Freedom House) الأميركية بأنها "حرة جزئيا".

إلغاء رخصة بيغاسوس الهندية

وقال الكاتب إن العبء يقع الآن على المؤسسات الهندية الرئيسية الثلاث؛ الإعلام والقضاء والسلطة التشريعية؛ لإثبات أن لديها مسؤولية لمحاسبة زعيم قوي وشعبي مثل مودي، مضيفا أن مستقبل الهند كدولة ديمقراطية على مفترق طرق، فإما أن تخرج البلاد أقوى من هذه التجربة، أو تصبح مثالا لزوال تجربة استثنائية حقا في التاريخ الديمقراطي في العام الـ 75 لاستقلالها.

وطالب إسرائيل بإلغاء رخصة بيغاسوس الهندية، كما طالب إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن بالكشف عن محادثاتها مع المسؤولين الهنود حول هذه القضية، مشيرا إلى أن أميركا -في مواجهتها للصين- وضعت الهند شريكا رئيسيا لها في المنطقة. واختتم بالقول إن تحركات مودي الاستبدادية غالبا ما تُواجه بمجرد التوبيخ الخفيف من الإدارات الأميركية المتعاقبة.

المصدر : فورين بوليسي

حول هذه القصة

يقول أكاديميان إن برامج التجسس تهدد أركان الحياة الديمقراطية: حرية الصحافة والخصوصية وحرية التعبير وتكوين الجمعيات، ويتم إنتاجها في الظل وبيعها للحكومات التي تساوي بين المجرمين والمعارضين السلميين.

Published On 20/7/2021

دعت منظمة “مراسلون بلا حدود” اليوم الأربعاء الحكومة الإسرائيلية إلى فرض حظر على تصدير برنامج التجسس “بيغاسوس” (Pegasus)، الذي طورته شركة إسرائيلية، وبات في قلب قضية تجسس عالمية مفترضة.

Published On 21/7/2021
المزيد من سياسة
الأكثر قراءة