بعد اقتحام المستوطنين للأقصى.. إسرائيل تؤكد أنها لن تغير الوضع القائم وحماس تحذر

جنود الاحتلال ينتشرون في ساحات الأقصى بعد مواجهات بسبب اقتحام المستوطنين (رويترز)

أعلنت إسرائيل أنها أبلغت الأردن والولايات المتحدة بعدم نيتها تغيير الوضع القائم في المسجد الأقصى، وحذرت حركة حماس إسرائيل من تكرار اقتحام المستوطنين للمسجد الأقصى، كما طالبت الأمم المتحدة بوقف الاستفزازات، وذلك بعد اقتحام نحو 1700 مستوطن متشدد باحات المسجد.

وقال وزير الخارجية الإسرائيلي يائير لابيد "لا تغيير في الوضع القائم على جبل الهيكل، الوضع القائم تحدد من قبل حكومات سابقة ويقول إن لليهود حرية الزيارة وللمسلمين حق العبادة… اليهود الذين يريدون الصلاة بإمكانهم القيام بذلك في حائط المبكى فهو المكان الأكثر قدسية للديانة اليهودية".

وأضاف لابيد أن وزراة الخارجية أجرت اتصالا مع الأردنيين وأبلغتهم أنه لا يوجد أي تغيير على الوضع القائم، وأن رئيس الوزراء نفتالي بينيت أصدر توضيحا بأن الحديث هو عن حرية الزيارة لليهود وليس التعبد وهناك فرق بين الأمرين.

وتابع "أبلغنا الأميركيين أيضا بأننا ملتزمون بالمحافظة على الوضع القائم".

من جهة أخرى، قال فرحان حق نائب المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة خلال مؤتمر صحفي "يتابع السيد أنطونيو غوتيريش بقلق التوترات الكبيرة داخل وفي محيط الأماكن المقدسة بمدينة القدس، ويؤكد على ضرورة الحفاظ على احترام الوضع الراهن".

وفي رد على سؤال بشأن اقتحام المسجد، قال حق إن غوتيريش يطالب القادة السياسيين ورجال الدين من كلا الجانبين بالامتناع عن الاستفزازات بما يحقق الاستقرار والسلام.

والأحد، اقتحم نحو 1700 مستوطن يهودي المسجد من باب المغاربة، بمجموعات كبيرة، وقاموا بجولة استفزازية في باحاته وأدوا شعائر تلمودية قبالة قبة الصخرة.

اسماعيل هنيةهنية: القدس لها سيف ودرع ولها ذراع قوي يحميها (الجزيرة)

حماس تحذر

من جهة أخرى، قال رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية الاثنين "على العدو ألا يكرر تجارب اقتحام المسجد الأقصى والعبث بمقدساتنا في القدس وحولها وفي بيت المقدس وأكناف بيت المقدس".

وأضاف في خطاب له بمناسبة حلول عيد الأضحى أن "القدس لها سيف ودرع، ولها ذراع قوي يحميها ويدافع عنها مع أبناء شعبنا والمرابطين والمرابطات في ساحات المسجد الأقصى، وأهلنا في الضفة والداخل المحتل".

واعتبر هنية أن الاحتلال يحاول أن ينال من انتصار المقاومة، في إشارة إلى المعركة الأخيرة بين الفصائل الفلسطينية في قطاع غزة وإسرائيل بين 10 و21 مايو/أيار الماضي.

وبشأن قضية الأسرى قال هنية "نجدد عهدنا مع أسرانا في سجون الاحتلال الصهيوني"، مؤكدا أن حماس لن تتراجع عن مطالبها من أجل إنجاز صفقة جديدة.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

اقتحم مئات المستوطنين ساحات المسجد الأقصى صباح اليوم الأحد بحماية قوات الاحتلال الإسرائيلي التي منعت الفلسطينيين من الوجود في ساحات الحرم، لتأمين احتفالات المستوطنين بما يسمونه “ذكرى خراب الهيكل”.

18/7/2021

تواصلت الانتقادات الفلسطينية والعربية والدولية لاقتحام مستوطنين للمسجد الأقصى بالقدس المحتلة تحت حماية قوات الاحتلال التي سبقت إلى المكان فجرا ومنعت الفلسطينيين من الوجود في ساحات الحرم.

18/7/2021
المزيد من سياسة
الأكثر قراءة