في حوار مع موقع اللجنة اليهودية الأميركية.. وزير خارجية الإمارات: من المؤسف تردد بعض الدول في توصيف واضح لحماس وحزب الله

عبد الله بن زايد قال إنه يأمل أن يلهم اتفاق "إبراهام" دولا بالمنطقة لإعادة تصور المستقبل (الجزيرة)
عبد الله بن زايد قال إنه يأمل أن يلهم اتفاق "إبراهام" دولا بالمنطقة لإعادة تصور المستقبل (الجزيرة)

قال وزير الخارجية الإماراتي عبد الله بن زايد آل نهيان إنه "من المؤسف أن تتردد الدول بشكل أكبر في الحديث عن كيانات مثل (حركة المقاومة الإسلامية) حماس أو حزب الله أو الإخوان المسلمين بطريقة أوضح".

وخلال حديث له مع موقع اللجنة اليهودية الأميركية، قال الوزير الإماراتي إنه من المضحك أن بعض الحكومات تصنف الجناح العسكري فقط لكيان ما، وليس الجناح السياسي، على أنه إرهابي، في حين أن الكيان نفسه يقول إنه ليس هناك فرق.

وأضاف الوزير أن هناك حاجة لما وصفه بتفكير إستراتيجي بين إسرائيل والفلسطينيين، معربا عن أمله أن يساعد اتفاق "إبراهام" الموقع بين الإمارات وإسرائيل في إلهام دول أخرى بالمنطقة لإعادة تصوّر المستقبل.

وأكد أن التعاون في مجال المياه بين بلاده وإسرائيل نموذج لمجالات التعاون، مشيرا إلى أن للإمارات علاقات مع العديد من الدول في جنوب شرق آسيا وشرق أفريقيا، وهذه الأسواق تفيد في تسويق المنتجات الإسرائيلية.

المصدر : مواقع التواصل الاجتماعي

حول هذه القصة

تناولت حلقة (2021/6/4) من برنامج “فوق السلطة” الموضوعات الآتية: سفير الإمارات يطلب البركة من الحاخام الأكبر. الخاجة يحرض حركة شاس المتطرفة على الجزيرة. ما لغز الرقم 1111 الذي أطلقه السنوار؟

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة