استجابة لدعوة مصر.. الفصائل الفلسطينية تبحث بالقاهرة سبل تحقيق المصالحة

مسؤولون بالفصائل الفلسطينية أعلنوا في وقت سابق تلقي دعوة من القيادة المصرية لإجراء حوار وطني بالعاصمة القاهرة لبحث آليات تحقيق المصالحة وإنهاء الانقسام.

الجهود المصرية تأتي لتسهيل عملية إعادة إعمار غزة وتحقيق تقدم في ملف الوحدة الفلسطينية (الأناضول)
الجهود المصرية تأتي لتسهيل عملية إعادة إعمار غزة وتحقيق تقدم في ملف الوحدة الفلسطينية (الأناضول)

عقدت وفود الفصائل الفلسطينية اجتماعات بالقاهرة للتباحث بشأن أولويات العمل الوطني، وتفعيل الشراكة والسعي لتحقيق المصالحة، وذلك بعد تلقيهم دعوة من القيادة المصرية.

وشملت لقاءات أمس الخميس لقاء بين حركة التحرير الوطني الفلسطيني (فتح) وحركة المقاومة الإسلامية (حماس) ولقاء آخر بين حماس وحركة الجهاد الاسلامي.

وقالت "الجهاد الإسلامي" إن رئيس المكتب السياسي لحماس إسماعيل هنية والأمين العام لحركة الجهاد زياد النَّخَّالة بحثا -خلال لقائهما في القاهرة- سبل تحقيق الوحدة الوطنية وترتيب البيت الفلسطيني، على قاعدة الشراكة الحقيقية وتفعيل عناصر القوة الفلسطينية.

في الوقت نفسه، أكد الناطق باسم حركة فتح منير الجاغوب عقد لقاء بين وفدي فتح وحماس بالعاصمة المصرية، وسيعود الوفدان للتشاور مع قيادة الحركتين حول ترتيب المجريات القادمة خاصة الشراكة الوطنية.

وكان مسؤولون في الفصائل الفلسطينية قد أعلنوا -في وقت سابق- تلقي دعوة من القيادة المصرية لإجراء حوار وطني في العاصمة القاهرة لبحث آليات تحقيق المصالحة الداخلية وإنهاء الانقسام.

ووصل هنية ووفد من قيادة الحركة إلى القاهرة الثلاثاء الماضي، تلبية للدعوة المصرية، التي تأتي في إطار وساطة القاهرة -إلى جانب جهود دولية- لتثبيت اتفاق وقف إطلاق النار بين الفصائل الفلسطينية وتل أبيب عقب العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة الشهر الماضي، ومن أجل دفع جهود إعادة الإعمار.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

دعا الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي الفصائل الفلسطينية للاجتماع في القاهرة الأسبوع المقبل برعاية الرئيس الفلسطيني محمود عباس، للاتفاق على خطوات إنهاء الانقسام ووضع خريطة طريق للمرحلة المقبلة.

1/6/2021
المزيد من سياسة
الأكثر قراءة