واشنطن تبدي مخاوفها من أنشطة الحرس الثوري الإيراني في منطقة الخليج

وزارة الدفاع الأميركية قالت إن الحرس الثوري والبحرية الإيرانية لديهما هيكلان مختلفان في التسلسل القيادي (رويترز)
وزارة الدفاع الأميركية قالت إن الحرس الثوري والبحرية الإيرانية لديهما هيكلان مختلفان في التسلسل القيادي (رويترز)

قال المتحدث باسم وزارة الدفاع الأميركية جون كيربي إن واشنطن أوضحت للحكومة الإيرانية -من خلال القنوات الدبلوماسية- مخاوفها بشأن الأنشطة البحرية للحرس الثوري الإيراني.

وأشار كيربي إلى أن الحرس الثوري والبحرية الإيرانية لديهما هيكلان مختلفان في التسلسل القيادي، موضحا أن تعامل البحرية الأميركية مع نظيرتها الإيرانية احترافي.

وأضاف كيربي أن هناك اتصالات مباشرة مع البحرية الإيرانية، إذ تم توجيه تحذيرات لها عبر الراديو، لكنها لم تستمع إليها، ووصف سلوك السفن الإيرانية بأنه غير آمن، ولا يسهم في تعزيز الأمن والاستقرار في الخليج.

وكان رئيس هيئة الأركان الأميركية المشتركة الجنرال مارك ميلي قال قبل أيام إن زوارق إيرانية اقتربت من سفن البحرية الأميركية بمنطقة الخليج في الآونة الأخيرة بشكل استفزازي وغير آمن، مؤكدا أنهم يتخذون الإجراءات المناسبة لحماية أنفسهم.

في المقابل، قال قائد القوات البحرية في الحرس الثوري الإيراني علي رضا تنكسيري إنهم يراقبون بدقة وعن كثب كافة تحركات من سماهم "الأعداء" في المنطقة والمياه الخليجية.

وأشار تنكسيري إلى أن كافة السفن -بما فيها العسكرية الأميركية- مضطرة لإبلاغهم بهويتها ومسار تحركها قبل دخولها مضيق هرمز.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

عبرت قاذفتان أميركيتان اليوم الأحد إسرائيل باتجاه منطقة الخليج، في وقت شددت فيه القوات الإيرانية على أنها ستبقى في حالة استنفار تام حتى الأربعاء المقبل، موعد انتهاء حقبة دونالد ترامب.

17/1/2021
المزيد من سياسة
الأكثر قراءة