لجعلها منسجمة مع توجهات بلادها.. الخارجية الأميركية ستناقش مع الكونغرس أفضل السبل لتقديم المساعدات لمصر

كومبو الرئيس الأميركي جو بايدن والرئيس المصري عبدالفتاح السيسي
الرئيس الأميركي جو بايدن (يسار) والرئيس المصري عبدالفتاح السيسي (الفرنسية)

قال بريان ماكيون نائب وزير الخارجية الأميركي للشؤون الإدارية والموارد إن إدارته ستناقش مع الكونغرس أفضل السبل لجعل تقديم المساعدات الأميركية لمصر منسجما مع المصالح والتوجهات الأميركية، بما فيها أوضاع حقوق الإنسان.

وأوضح أن مصر تعتبر أحد المتلقين الكبار للمنح الأميركية منذ عدة عقود.

وجاءت تصريحات ماكيون ردا على سؤال بشأن ربط هذه المساعدات بملف حقوق الإنسان، قدم فيه مصر نموذجا.

وكان الرئيس الأميركي جو بايدن شدد على أهمية الحوار البنّاء حول ملف حقوق الإنسان في مصر، وذلك في اتصال هاتفي أجراه مساء الاثنين الماضي مع نظيره المصري عبد الفتاح السيسي، وفق بيان صادر عن البيت الأبيض.

وقال البيت الأبيض، إن بايدن شدد على أهمية الحوار البنّاء حول حقوق الإنسان في مصر، مضيفا أن الرئيسين أكدا مجددا التزامهما بشراكة قوية ومثمرة بين الولايات المتحدة ومصر.

وقبيل تولي بايدن رئاسة الولايات المتحدة وجّه انتقادات لمصر في ملف حقوق الإنسان، ورفضتها القاهرة أكثر من مرة، مؤكدة أنها تحترم حقوق الإنسان وحرية التعبير، ومتمسكة بإستراتيجية علاقتها مع واشنطن.

المصدر : الجزيرة + وكالات