مفاوضات فيينا.. روحاني يعلن التوصل لتفاهم بشأن رفع العقوبات الرئيسية ومباحثات أميركية روسية أوروبية بدون إيران

قال الرئيس الإيراني حسن روحاني إن محادثات فيينا وصلت إلى تفاهم بشأن رفع العقوبات الرئيسية عن إيران، في حين تحدث مسؤول روسي عن لقاء جمع بين وفود مجموعة دول "4+1" مع الوفد الأميركي بشأن المفاوضات الجارية.

وأوضح روحاني أن هناك عقوبات أخرى لا بد من رفعها حتى يتم تنفيذ الاتفاق النووي.

وفي تصريحات سابقة، تحدث روحاني عن إحراز تقدم وصفه بالملحوظ في المباحثات، كاشفا عن التوصل إلى تفاهمات مشتركة على النقاط الأساسية بين جميع الأطراف، لكنه جدد تمسكه بمطالبة واشنطن باتخاذ الخطوة الأولى ورفع العقوبات عن بلاده.

من جهته، أكد رئيس وفد إيران إلى مفاوضات فيينا عباس عراقجي أن كل الأطراف المشاركة أظهرت بما يكفي جديتها وتصميمها على حل القضايا المتبقية في أسرع وقت ممكن.

وأضاف أن هدف طهران ليس إنهاء المفاوضات سريعا، بل تلبية مطالبها التي وصفها بالمشروعة والمحافظة على مصالح بلاده.

وفي السياق، قالت وزيرة الخزانة الأميركية جانيت يلين إن بلادها سوف تراجع العقوبات على إيران عند عودتها إلى الاتفاق النووي.

وكان موقع "أكسيوس" (Axios) الإخباري نقل عن مصادر أميركية قولها إن جولة الأسبوع الماضي من المحادثات غير المباشرة مع إيران في فيينا، كانت أول جولة تحقق تقدما في كل من مسار تخفيف العقوبات والبرنامج النووي الإيراني.

وأضافت المصادر أن مفاوضات تخفيف العقوبات المفروضة على إيران حققت تقدما في الجولات الثلاث الأولى، مشيرة إلى أن المفاوضات الخاصة بالإجراءات النووية المطلوبة من إيران كانت قد توقفت بسبب مواقف طهران المتشددة، والسؤال عما سيحدث لأجهزة الطرد المركزي المتقدمة الجديدة في إيران.

اجتماع من دون إيران

من جهته كشف المندوب الروسي لدى الوكالة الدولية للطاقة الذرية في فيينا ميخائيل يوليانوف أن وفود مجموعة دول "4+1" (فرنسا وألمانيا وبريطانيا وروسيا والصين) قد التقوا بالوفد الأميركي في العاصمة النمساوية.

وأفاد يوليانوف في تغريدة على تويتر بأن إيران لم تشارك في هذا الاجتماع الذي تبادلت خلاله الوفود وجهات النظر حول سير مفاوضات الجولة الخامسة من محادثات الاتفاق النووي الإيراني.

وأضاف المندوب الروسي أن الاجتماع ركز بشكل خاص على جوانب تنفيذ ما وصفه بالاتفاق المستقبلي الذي وصل إعداده إلى مراحل متقدمة، على حد تعبيره.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

أبدى الجانب الإيراني في الجولة الخامسة بفيينا من مفاوضات الاتفاق النووي مع إيران، تفاؤلا بشأن فرص الوصول إلى اتفاق. أما التحذير فحملته تصريحات للمدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية.

قال ممثل الاتحاد الأوروبي في مفاوضات فيينا بشأن الاتفاق النووي الإيراني إنه ليس هناك موعد محدد للتوصل إلى اتفاق، في وقت اعترف مصدر دبلوماسي أوروبي أن مهمة الأطراف المتفاوضة معقدة لكثرة التفاصيل.

8/5/2021
المزيد من سياسة
الأكثر قراءة