ضربوها ونزعوا حجابها.. شاهد- صحفية فلسطينية توثق لحظة اعتداء جنود الاحتلال عليها بالقدس

حاول عدد من الشبان الفلسطينيين الدفاع عن الصحفية وقاموا بإبعاد جنود الاحتلال عنها

وثقت المصورة الصحفية الفلسطينية لطيفة عبد اللطيف لحظة اعتداء جنود الاحتلال الإسرائيلي عليها بالضرب وقيامهم بنزع حجابها، إضافة إلى ضرب عدد من الشبان حاولوا إبعادهم والدفاع عنها.

ونشرت عبد اللطيف في حسابها على إنستغرام صورا ومقاطع فيديو قصيرة صورتها بنفسها تظهر اعتداء جنود الاحتلال على عدد من الشبان الفلسطينيين في منطقة باب العمود بالقدس المحتلة، كما شاركت مقاطع فيديو تظهر قيام عدد من الجنود بالهجوم عليها ودفعها ونزع حجابها أثناء حملها كاميرا والقيام بعملها الصحفي.

وتظهر المقاطع اندفاع عدد من الشبان الفلسطينيين للدفاع عنها، ومحاولة إبعاد جنود الاحتلال خلال قيامها بتعديل حجابها.

وعرضت الصحفية صورة لشاب قالت إن قوات الاحتلال قامت بضربه واعتقاله، لأنه دافع عنها خلال الحادثة.

وشهدت منطقة باب العامود في القدس المحتلة اليوم الثلاثاء اعتداءات متكررة على الفلسطينيين الموجودين بالمكان، وتم اعتقال عدد منهم.

وتكررت خلال الفترة الماضية مشاهد اعتداءات جنود الاحتلال على السيدات والفتيات، خاصة في حي الشيخ جراح بالقدس المحتلة، حيث اعتدى أولئك الجنود في الأيام الأخيرة على عدد من الفلسطينيات والمتضامنات مع أهالي الحي بالضرب والسحل عدة مرات وأمام عدسات الكاميرات.

وتزايد عنف جنود الاحتلال خلال الأيام الماضية ضد الفلسطينيين مع اشتعال عدة مظاهرات تنديدا بالاحتلال وممارساته التعسفية ضد أهالي الشيخ جراح، وعدوانه على قطاع غزة الذي يتعرض لقصف وحشي مستمر منذ أكثر من أسبوع، مما أدى لارتقاء 212 شهيدا ومئات الجرحى وآلاف النازحين عن منازلهم.

المصدر : الجزيرة + وكالة سند

حول هذه القصة

تعرضت مراسلة الجزيرة مباشر غالية حمد للحظات عصيبة، أثناء تغطيتها لتطورات الأحداث في غزة، إذ سقط بالقرب من الشارع الذي تقف فيه صاروخ، دوى انفجاره بصوت قوي سمع أثناء حديثها مع المذيع على الهواء.

18/5/2021
المزيد من سياسة
الأكثر قراءة