مسؤولون بالبوسنة وكوسوفو يكذبون نتنياهو: ما يحصل جريمة حرب وأوقفوا قتل الأبرياء

جعفروفيتش دعا إلى وقف فوري للاعتداءات الإسرائيلية على غزة (الفرنسية)
جعفروفيتش دعا إلى وقف فوري للاعتداءات الإسرائيلية على غزة (الفرنسية)

رد مسؤولون من البوسنة والهرسك وكوسوفو على تغريدة لرئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ونفوا أي دعم للعدوان الإسرائيلي على غزة، ودعوا إلى وقف فوري لهذه الاعتداءات وطالبوا بالحرية للشعب الفلسطيني.

وكان نتنياهو قد نشر تغريدة على حسابه على تويتر بها أعلام عدد من الدول، من بينها البوسنة والهرسك وكوسوفو، وأرفق بها عبارة "نشكركم على وقوفكم مع إسرائيل، ودعمكم لها في حقها في الدفاع عن نفسها ضد الهجمات الإرهابية".

ونفى العضو في المجلس الرئاسي للبوسنة والهرسك، شفيق جعفروفيتش، أن تكون بلاده قد دعمت الهجوم الإسرائيلي على غزة، مشيرا إلى أنها لا يمكن أن تدعم قتل المدنيين الأبرياء في غزة على يد القوات الإسرائيلية.

وقال جعفروفيتش "رسالتي إلى نتنياهو التالي، البوسنة والهرسك لا تدعم الهجمات الإسرائيلية التي تستهدف الأبرياء في قطاع غزة، ولن تدعم تلك الهجمات أبدا، وندعو إسرائيل إلى وقف هجماتها على قطاع غزة مباشرة، وتحقيق السلام للشعب الفلسطيني".

كما انتقدت بصيرة توركوفيتش نائبة رئيس مجلس الوزراء وزيرة خارجية البوسنة والهرسك، تصرف نتنياهو، مؤكدة أن بلادها تدعم حلا عادلا بين فلسطين وإسرائيل. ودعت إلى وقف فوري للاعتداءات التي يقتل فيها المسلمون، مشيرة إلى أن العنف لا يمكن أن يؤدي إلى استقرار.

أما رئيس وزراء كوسوفو ألبين كورتي، فقال في منشور على حسابه في فيسبوك إن بلاده وقفت مع الإسرائيليين ضد النازيين ويجب أن تقف الآن أيضا إلى جانب الفلسطينيين، وإن ما يحدث في غزة جريمة ضد الإنسانية، مضيفا أنه لا فرق بين النازية والصهيونية.

ونشر كورتي عددا من الصور، من بينها صورة لطفل فلسطيني يجلس أمام ركام منزل أهله، وصورة أخرى لأطفال أثناء اعتقالهم على يد قوات الاحتلال الإسرائيلي.

ومنذ 10 مايو/أيار الجاري، يشن الجيش الإسرائيلي غارات واسعة على جميع مناطق غزة، وبحسب وزارة الصحة بغزة مساء الأحد، فقد ارتفع عدد الشهداء إلى 197، بينهم 58 طفلا و34 امرأة، كما بلغ عدد الإصابات 1235 جريحا، وأضافت الوزارة أن اعتداءات الاحتلال تسببت في نزوح أكثر من 40 ألفا بحثا عن الأمان.

من جهتها، ردت الفصائل الفلسطينية بقصف عدة مدن إسرائيلية بالصواريخ، وذكرت وسائل إعلام إسرائيلية مساء أمس الأحد أن 3 آلاف صاروخ أطلقت من قطاع غزة باتجاه المدن والبلدات الإسرائيلية منذ بداية التصعيد قبل أسبوع، وفقا لبيانات الجيش الإسرائيلي.

المصدر : الجزيرة + الأناضول

حول هذه القصة

جابت المظاهرات الحاشدة نحو 40 مدينة مغربية دعما لفلسطين وتنديدا بالعدوان الإسرائيلي على غزة المتواصل منذ أسبوع وبانتهاكات الاحتلال في القدس إضافة للاقتحامات التي جرت بحق المسجد الأقصى.

16/5/2021

تجري مباحثات مكثفة واتصالات دبلوماسية في اتجاهات عدة من أجل تهدئة الوضع في الأراضي الفلسطينية المحتلة ووقف الهجمة الإسرائيلية على غزة، في حين قال الرئيس الأميركي إن إدارته تسعى لتحقيق “تهدئة دائمة”.

17/5/2021

شن الجيش الإسرائيلي عشرات الغارات العنيفة على مناطق مختلفة من قطاع غزة بعد منتصف ليلة الاثنين خلال نصف ساعة، شملت مواقع مدنية وشوارع رئيسية ومؤسسات حكومية، وذلك لليوم الثامن على التوالي.

17/5/2021
المزيد من أحداث فلسطين
الأكثر قراءة