شاهد- بالتسبيح والتهليل.. طفلة تواجه خوفها من قصف الاحتلال على غزة

المغردون أبدوا تعاطفهم الكبير مع الطفلة التي كانت تهلل وتكبّر وتسبح الله بصوت عال ليطغى على أصوات القصف العنيف

بالتسبيح والتهليل والتكبير، واجهت طفلة فلسطينية أصوات القصف الإسرائيلي المستمر على قطاع غزة، حيث نشر شقيق الطفلة -ويدعى محمد شامية- مقطع فيديو قصير لشقيقته الصغيرة وهي تهلّل وتسبح وتكبّر الله بصوت عال لتواجه خوفها من أصوات القصف التي تسمع في المكان.

وحظي مقطع الفيديو -الذي نشر على تويتر صباح اليوم الاثنين- بانتشار وتفاعل كبيرين على مواقع التواصل، ورغم صعوبة الموقف فإن ثبات الطفلة -التي لا يتجاوز عمرها 3 سنوات- أمام أصوات القصف أثار إعجاب المغردين، مستنكرين ترويع الأطفال والمدنيين واستهدافهم في غزة.

كما قال مغردون إن مشهد الطفلة يعكس ثبات أهل القطاع أمام القصف الإسرائيلي، وصمودهم في أرضهم، وعزيمتهم بوجه عدوهم.

ومنذ أسبوع يواصل الاحتلال الإسرائيلي قصف مواقع سكنية بغزة، وهو ما أدى لاستشهاد أكثر من 200 شهيد نصفهم من النساء والأطفال، إضافة إلى أكثر من 1250 مصابا و40 ألفا اضطروا لترك منازلهم جراء تدميرها أو القصف عليها.

المصدر : الجزيرة + وكالة سند + مواقع التواصل الاجتماعي

حول هذه القصة

تعرض سكان شارع الوحدة الرئيسي في مدينة غزة لسلسلة غارات جوية إسرائيلية مباغتة مكثفة وبلا تحذير مسبق، أحدثت انفجارات أشبه بـ”زلزال” أوقع عشرات الشهداء والجرحى ودمارا هائلا غيّر ملامح المنطقة.

17/5/2021
المزيد من سياسة
الأكثر قراءة