عباس: نحن مع شعبنا ولا استقرار قبل تحرير القدس من الاحتلال الإسرائيلي

محمود عباس وجّه رسائل للأميركيين والإسرائيليين (الجزيرة)
محمود عباس وجّه رسائل للأميركيين والإسرائيليين (الجزيرة)

قال الرئيس الفلسطيني محمود عباس -اليوم الأربعاء- إن القدس خط أحمر، ولا سلام ولا أمن ولا استقرار إلا بتحريرها الكامل من الاحتلال الإسرائيلي.

وأضاف عباس -في كلمة متلفزة- أن "شعبنا قال كلمته، ونحن معه نريد مستقبلا بلا عدوان وبلا استيطان".

وقال الرئيس الفلسطيني إنه يواصل التحرك والعمل لوقف "العدوان الهمجي على شعبنا في القدس وغزة والضفة".

وأوضح أن السلطة الفلسطينية تتحرك على كل المستويات "التزاما بمسؤوليتنا الوطنية، وسنواصل العمل بكل ما يمكن للدفاع عن شعبنا وكف الاحتلال عن مقدساتنا، وسندرس اليوم كل خياراتنا".

وكشف أنه "في كل يوم تجري اتصالات بيننا وبين أميركا، لنقول لهم كفى".

ووجّه رسالة للولايات المتحدة وإسرائيل قائلا "طفح الكيل. ارحلوا عنا، سنبقى شوكة في عيونكم، لن نغادر وطننا، أنهوا احتلالكم لبلادنا اليوم وليس غدا".

وشدد محمود عباس على أن الشعب الفلسطيني سيواصل ممارسة حقه في الدفاع عن نفسه حتى يحصل على ما يريد.

المصدر : الجزيرة + الأناضول

حول هذه القصة

نفذت المقاومة الفلسطينية ما وصفتها بأكبر ضربة صاروخية من نوعها ضد أسدود وعسقلان ردا على التصعيد تجاه غزة، فيما يدفع الجيش الإسرائيلي بتعزيزات إضافية إلى تخوم القطاع، كما أعلن حالة الطوارئ في اللد.

12/5/2021
المزيد من انتفاضة الأقصى
الأكثر قراءة